عشرات القتلى والجرحى في انفجار 9 سيارات مفخخة في عدة احياء ببغداد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607932/

افاد مراسل قناة "روسيا اليوم" في بغداد بان سلسلة التفجيرات التي هزت العاصمة العراقية صباح الاحد 17 فبراير/شباط ادت الى مقتل 28 شخصا على الاقل واصابة ما لا يقل عن 124 آخرين بجروح، حسب بعض المصادر الامنية.

افاد مراسل قناة "روسيا اليوم" في بغداد بان سلسلة التفجيرات التي هزت العاصمة العراقية صباح الاحد 17 فبراير/شباط ادت الى مقتل 28 شخصا على الاقل واصابة ما لا يقل عن 124 آخرين بجروح، حسب بعض المصادر الامنية.

واشار المراسل الى ان هناك تضاربا في الارقام التي توردها مختلف المصادر بشأن حصيلة الضحايا.

واضاف المراسل انه لم تعلن اي جهة حتى الان مسؤوليتها عن التفجيرات، لكن القيادات الامنية العراقية توجه اصابع الاتهام الى تنظيم "القاعدة".

وقد دوت اليوم بمختلف احياء بغداد 9 انفجارات نفذت بسيارات مفخخة، اغلبيتها بمدينة الصدر. وفي وقت سابق، ذكر مصدر في الشرطة العراقية ان السيارات المفخخة التسع انفجرت مستهدفة أسواقا في أحياء الصدر والأمين الثانية والكمالية والحبيبية والحسينية والمعامل وشارع فلسطين.

وأضاف المصدر أن "قوات أمنية طوقت أماكن التفجيرات ومنعت الاقتراب منها، فيما هرعت سيارات الإسعاف لنقل جثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي والجرحى إلى اقرب مستشفى لتلقي العلاج".

وفي هذا السياق قال المحلل السياسي رحيم الشمري في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان التفجيرات ناجمة عن سلسلة اخطاء الاجهزة الامنية العراقية، مضيفا ان الوضع في البلد يزداد توترا بسبب النهج الذي تتبعه الحكومة الحالية، واصفا اياه بانه "سياسة الكيل بمكيالين وابعاد الكفاءات، والتهميش".

من جانبه قال نجم الجبوري الباحث في مركز "نيسا" التابع لجامعة الدفاع الوطني الامريكية في حديث لـ "روسيا اليوم" ان توقيت هذه الهجمات كان متوقعا في ظل الازمة العميقة التي يمر بها العراق حاليا، وفي ظل الاحتجاجات الموجودة. واضاف ان هذا هو وقت جيد بالنسبة الى الاطراف التي تريد جر العراق الى حرب طائفية، واشعال الفتنة.

المصدر: وكالات + روسيا اليوم

الأزمة اليمنية