بدل أن يكشف عن ممتلكاته.. مستشار في الحكومة المغربية يكشف عن بطنه (فيديو)

متفرقات

بدل أن يكشف عن ممتلكاته.. مستشار في الحكومة المغربية يكشف عن بطنه (فيديو)
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607761/

أثارت صورة تُظهر ادريس الراضي رئيس الفريق الدستوري بالبرلمان المغربي وهو يعري على بطنه يوم الثلاثاء 12 فبراير الجاري داخل مؤسسة البرلمان، جدلا كبيرا وحالة من الاستياء في أوساط الفيسبوكيين المغاربة.

أثارت صورة تُظهر ادريس الراضي رئيس الفريق الدستوري بالبرلمان المغربي وهو يعري على بطنه يوم الثلاثاء 12 فبراير الجاري داخل مؤسسة البرلمان، جدلا كبيرا وحالة من الاستياء في أوساط الفيسبوكيين المغاربة.

وتساءل أحد مستخدمي موقع "الفيسبوك" بسخرية عن عقوبة الراضي لو كان برلمانيا في السعودية وأتى على فعله ذاك الذي اعتبره سلوكا خادشا لحياء الرأي العام، قبل أن يحكم عليه فيسبوكي آخر بمئة جلدة، فيما رأى ثالث أنه "بدل أن يكشف الراضي عن ممتلكاته راح يكشف عن بطنه".

وكانت وسائل اعلام محلية افادت بأن ادريس الراضي كشف عن بطنه مساء الثلاثاء الماضي في لحظة غضب عارم كرد فعل على ما جاء على لسان رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران أمام مجلس المستشارين في إطار جلسة الأسئلة الشهرية الخاصة بالسياسة العامة للحكومة.

وواجه بنكيران الراضي الذي قاطعه عقب تعقبيه بالقول "لا أسمح لك أن تتحدث لأنك لست رئيس الجلسة بل أنت مجرد مستشار، وماشي شغلك لأنه لا حق لك في الحديث بوجود رئيس للجلسة"، قبل أن يضيف بأنه "عليك احترامي كرئيس للحكومة لأنك أصبحت خارج القواعد وليس الموضوع".

ووجه بنكيران كلاما قاسيا للراضي مطالبا إياه بالصمت لأنه "لي بغا يهدر خصو يشوف أشنو لي عندو في الكرش ديالو عاد يتكلم، وأنا عارفك أشنو كتسوا" . بدوره لم يستسغ الراضي تهم رئيس الحكومة التي جاءت منقولة على الهواء وأمام المستشارين بالقول "أنا كرشي خاوية"، قبل أن يكشف عن بطنه، معيبا على رئيس الحكومة الهجوم الذي شنه عليه بالقول "واش بغيتو تديرو لينا السكوتش باش ما باقي نتكلمو"، وفقا لصحيفة "هسبريس".

ولم يدم سجال بنكيران والراضي سوى دقائق قليلات أمام كاميرات التلفزيون، لتعود المياه إلى مجاريها حيث تدخل أحد الحضور بين الطرفين، ليتعانق الرجلان أمام اندهاش الحاضرين، ما دفع بعض الظرفاء إلى القول بأن "العمل البرلماني لا يعدو أن يكون مسرحية فحسب".

ويمكنكم مشاهدة الفيديو

أفلام وثائقية