قائد المعارضة البحرينية على ثقة بتحقيق مطالبها في "زمن منظور"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607587/

اعلن الشيخ علي سلمان الامين العام لجمعية الوفاق البحرينية المعارضة انه على ثقة بان مطالب المعارضة بالتغيير الديمقراطي في البلاد ستتحقق في "زمن منظور"، واعرب عن قناعته بان المعارضة قادرة على حل مشاكل البحرين اذا ما شكلت هي الحكومة. وقد أعلنت المعارضة عن سلسلة إجراءات تصعيدية بالتزامن مع الذكرى الثانية لانطلاقة الاحتجاجات في 14 فبرايرالجاري، من بينها لدعوة إلى إضراب عام.

اعلن الشيخ علي سلمان الامين العام لجمعية الوفاق البحرينية المعارضة انه على ثقة بان مطالب المعارضة بالتغيير الديمقراطي في البلاد ستتحقق في "زمن منظور"، واعرب عن قناعته بان المعارضة قادرة على حل مشاكل البحرين اذا ما شكلت هي الحكومة.

وقال سلمان في تصريح لوكالة "فرانس برس" نشر يوم الثلاثاء 12 فبراير/شباط عشية الذكرى الثانية لانطلاق مظاهرات المعارضة البحرينية: "نتألم لأننا لم نستطع أن ننجز المطالب المحقة". واضاف ان "جل الجهد في السنتين الماضيتين كان لقمع المطالبين بالحرية، وكان يمكن أن تستخدم هذه الفترة من أجل إنجاح البحرين كوطن والوصول الى نظام سياسي متفق عليه ومستقر".

ومع ذلك اعرب الشيخ سلمان عن "الشعور بالرضى لاننا استطعنا ان نحافظ على سلمية وزخم حركتنا، فأعداد المشاركين في المطالبة بالاصلاح الديمقراطي هي الان أكثر مما بدأت في 14 فبراير/شباط عام 2011 ، وأعداد المتظاهرين حافظت على مستوياتها، لا بل إزدادت".

واكد المعارض البحريني ان "الحد الادنى هو ما صغناه في وثيقة المنامة، ومن أبرز التنازلات هو أن الملكية موجودة والنظام موجود".

المعارضة البحرينية تدعو لإضراب عام

وكانت المعارضة البحرينية أعلنت يوم 12 فبراير/شباط عن سلسلة إجراءات تصعيدية بالتزامن مع الذكرى الثانية لانطلاقة الاحتجاجات في 14 فبرايرالجاري، من بينها تنظيم 12 مسيرة يوم الاربعاء، والدعوة إلى إضراب بعد يوم الخميس، ثم الإعلان على الزحف نحو دوار اللؤلؤة يوم الجمعة المقبل.

يذكر ان المعارضة البحرينية تطالب باقامة ملكية دستورية، وسلطة تشريعية منتخبة بالكامل، وحكومة منتخبة من البرلمان على غرار الحكومة البريطانية. كما تطالب المعارضة باصلاح القضاء والحد من سلطة الاسرة الحاكمة.

المصدر: "فرانس برس"