بشار الاسد: سورية لن تتنازل عن ثوابتها مهما اشتدت الضغوط

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607514/

اعلن الرئيس السوري بشار الاسد في لقائه مع وفد شعبي اردني بدمشق يوم الاثنين 11 فبراير/شباط ان سورية "ستبقى قلب العروبة النابض ولن تتنازل عن مبادئها وثوابتها مهما اشتدت الضغوط وتنوعت المؤامرات التي لا تستهدف سورية وحسب وإنما العرب جميعا".

اعلن الرئيس السوري بشار الاسد في لقائه مع وفد شعبي اردني بدمشق يوم الاثنين 11 فبراير/شباط ان سورية "ستبقى قلب العروبة النابض ولن تتنازل عن مبادئها وثوابتها مهما اشتدت الضغوط وتنوعت المؤامرات التي لا تستهدف سورية وحسب وإنما العرب جميعا" حسبما نقلت عنه وكالة "سانا" السورية الرسمية للانباء.

وقد استقبل الرئيس السوري الوفد برئاسة سميح خريس الامين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب، والذي ضم عددا من النشطاء السياسيين والمحامين والاطباء والمهندسين.

وحسبما ذكرت وكالة الانباء السورية الحكومية "سانا"، فقد تناول اللقاء الأوضاع بالمنطقة عموما وسورية بشكل خاص. وعبر أعضاء الوفد عن "تضامن الشعب الأردني بمختلف شرائحه وفئاته مع الشعب السوري في محنته التي يعيشها اليوم، مؤكدين أن شرفاء العرب لن يتركوا سورية وحيدة في مواجهة ما تتعرض له من مؤامرات، وأن الدم السوري الذي سال كان دفاعا عن كل العرب الشرفاء، وبه ستكتب سورية نصرها القادم".

واشار اعضاء الوفد كذلك الى ان "استهداف سورية اليوم ليس جديدا أو مستغربا على بلد حمل عبء القضايا العربية لعقود ولا يزال، منوهين بأن مواقف سورية الثابتة والمتمسكة بكرامة العرب وحقوقهم وقضاياهم العادلة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وضعتها في مواجهة مشرفة مع أعداء الأمة والطامعين بها"، حسب ما ذكرته"سانا".

المصدر: "سانا"