الجالية العربية في موسكو تصفق لوفيق حبيب

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60735/

بمناسبة عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية أقيم في موسكو حفل فني ساهر أحياه المطرب السوري المعروف وفيق حبيب. وشهد الحفل حشد كبير من أبناء الجالية العربية عموماً والجالية السورية خصوصاً، والتي مثلها أعضاء من السلك الدبلوماسي، إضافة إلى عدد من الطلاب السوريين الدارسين في الجامعات الروسية.

بمناسبة عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية أقيم في موسكو حفل فني ساهر أحياه المطرب السوري المعروف وفيق حبيب. وشهد الحفل حشد كبير من أبناء الجالية العربية عموماً والجالية السورية خصوصاً، وفي مقدمتها أعضاء السلك الدبلوماسي، إضافة إلى عدد من الطلاب السوريين الدارسين في الجامعات الروسية.
أجواء رائعة شهدتها العاصمة موسكو في الحفل الساهر الذي أقامه المطرب السوري المحبوب وفيق حبيب بمناسبة الأعياد. هذا الحفل كان بادرة إيجابية لجمع أبناء الجالية العربية من أجل التواصل وتذكر الأيام الجميلة التي يحن إليها كل مواطن عربي خارج الوطن.
اللون الجبلي أو موسيقى الدبكة هو اللون الذي يميز هذا الفنان الذي أقام العديد من الحفلات الناجحة داخل سوريا وخارجها وها هو يزور موسكو للمرة الأولى.
الروسيات المتزوجات من عرب كن أيضاً من ألمع نجوم الحفل حيث أكدن بحضورهن مثل هذه الفعاليات الفنية حبهن وتعلقهن بالفن العربي بمختلف أطيافه.
الروس والعرب كانوا حاضرين وكان هناك طيف ثالث هو العامل المشترك بين الثقافتين هو الجيل الجديد أي الأبناء الذين يحملون دماء روسية وعربية أبناء الزيجات المختلطة بين الروس والعرب.
إذاً العرب المتواجدون في موسكو لا يزالون يبحثون بأي وسيلة عن التواصل مع بعضهم بعضا ليثبتوا للجميع تماسكهم وحبهم المتبادل وكذلك تمسكهم بعاداتهم وتقاليدهم التي تربوا عليها منذ الصغر وإن كان هذا كله لا يمنع من الدخول إلى المجتمع الروسي وأخذ البعض من عاداته. ومثل هذه الحفلات التي وعد منظموها بتكرارها تعد أحد أهم أسباب جمع الأخوة العرب المتواجدين في العاصمة الروسية.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية