ريكيلمي يعود إلى بوكا جونيورز

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607307/

أعلن نادي بوكا جيونيورز الأرجنتيني لكرة القدم، عودة صانع ألعابه خوان رومان ريكيلمي إلى صفوف الفريق بعد رحيله عنه في يوليو/تموز 2012.

أعلن نادي بوكا جيونيورز الأرجنتيني لكرة القدم، عودة صانع ألعابه خوان رومان ريكيلمي إلى صفوف الفريق بعد رحيله عنه في يوليو/تموز 2012.

وقال دانييل أنجيليكي رئيس بوكا جونيورز خلال مؤتمر صحفي:" عقب ساعتين ونصف الساعة من المحادثات مع ريكيلمي، قرر مجلس الإدارة بالإجماع بعد استطلاع أراء اللاعبين أن يعود لبوكا اعتباراً من يوم الإثنين".

وأضاف أنجيليكي:" في الأيام المقبلة سيخوض ريكيلمي التدريبات التي تسبق الموسم، إلا أنه لن يحصل على راتب"، مشيراً الى أنه سيبدأ في الحصول على راتبه بداية من شهر مارس/آذار المقبل، وفقاً للعقد الموقع معه.

واختتم رئيس بوكا حديثه قائلاً:" ريكيلمي يعرف أنه لا يأتي مرتديا عباءة المنقذ بل أنه فقط لاعب هام، تحدثنا وجها لوجه، هو يأتي لإحداث إضافة. قال ريكيلمي أنه سيكون متاحاً أمام الطاقم التدريبي، كما أنه سيكون حاضراً صباح الإثنين في النادي".

ومن جهته صرح كارلوس بيانكي مدرب البوكا، في وقت سابق بمؤتمر صحفي عقب الإعلان عن عودة ريكيلمي:" لا يوجد لاعب ينقذ فريق، بل مجموعة اللاعبين، هذا الأمر أعرفه منذ أن كنت طفلا".

وأضاف المدرب" لدي قناعة بأن ريكيلمي لا يجب عليه الاعتزال الآن، وهو الوحيد الذي يحق له اتخاذ القرار حينما يرى أن الأمر أصبح يسبب ألما له".

وكان خوان رومان ريكيلمي (34 عاماً)، الذي أنهى علاقته مع ناديه في منتصف عام 2012 بحجة "تغيير الأجواء"، قد اتصل مؤخراً بالمدرب بيانكي وعرض عليه العودة، عقب أيام من هزيمته أمام منافسه التاريخي ريفر بليت في مباراة ودية بنتيجة (2-1).

يذكر ان ريكيلمي الفائز مع بوكا بستة ألقاب في الأرجنتين وخمسة خارجها، لم يلعب في أي ناد منذ رحيله عن صفوف بوكا جونيورز الصيف الماضي بعد هزيمة الفريق أمام كورينثيانز البرازيلي في نهائي كأس الليبرتادوريس، بالرغم من العروض التي تلقاها من قبل أندية برازيلية وأخرى أرجنتينية خلال الفترة الماضية.