قيادي في حماس يشكك بتحقيق المصالحة في ظل وجود عباس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607179/

قال محمود الزهار القيادي البارز في حركة حماس، في جلسة مغلقة في قطاع غزة حديثا بحضور قادة من الحركة، إنه "سيقطع" يده اذا ما تحققت المصالحة في ظل وجود الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

قال محمود الزهار القيادي البارز في حركة حماس، في جلسة مغلقة في قطاع غزة حديثا بحضور قادة من الحركة، إنه "سيقطع" يده اذا ما تحققت المصالحة في ظل وجود الرئيس الفلسطيني محمود عباس و "زلم رام الله" على حد قوله.

وحسب صحيفة "القدس العربي" فان الزهار الذي يرفض الحديث او اعطاء اية تصريحات حول وجهة نظره من امكانية تحقيق المصالحة، لديه شكوك كبيرة بشأن إمكانية جدية عباس في تنفيذ اتفاق المصالحة الوطنية كما وقع في القاهرة.

وأشار إلى أن رئيس السلطة غير قادر على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه وخاصة في المجال الامني، الامر الذي دفعه للقول "سأقطع يدي اذا جماعة رام الله أرادوا المصالحة".

ويأتي التشاؤم الشعبي في الضفة الغربية أو قطاع غزة من إمكانية تنفيذ اتفاق المصالحة الذي ترعاه مصر ووقعته جميع الفصائل منسجما مع موقف الزهار الذي يتهم من قبل فتح وبعض أوساط حماس بأن تصريحاته المشككة في امكانية تحقيق المصالحة تعكر الاجواء، حسبما جاء في الصحيفة.

وكان استطلاع للرأي اجرته وكالة "سما" الاخبارية المحلية على موقعها الالكتروني حديثا، أظهر أن غالبية الفلسطينيين لا تعتقد بامكانية تحقيق المصالحة خلال الجولات الحالية من الحوار بين فتح وحماس.

المصدر: صحيفة "القدس العربي"

الأزمة اليمنية