مراسل "روسيا اليوم" في لبنان: الاشتباكات بعرسال نجمت عن التباس.. وحصيلة القتلى 3 اشخاص

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/606633/

افاد مراسل قناة "روسيا اليوم" في لبنان بان الاشتباكات التي وقعت في بلدة عرسال بين الجيش اللبناني ومسلحين نجمت عن التباس بين اهالي البلدة ودورية الجيش. وقتل فيها 3 اشخاص حسب بيان للجيش.

افاد مراسل قناة "روسيا اليوم" في لبنان بان الوضع في منطقة بلدة عرسال التي شهدت اشتباكات بين الجيش اللبناني ومسلحين يوم الجمعة 1 فبراير/شباط قد هدأ نسبيا بعد ان عزز الجيش وجوده واحكم سيطرته على منافذ البلدة.

واضاف المراسل ان الجيش يقوم بدوريات ومداهمة بعض المنازل للمشتبه بهم. وذكر المراسل ان عدد القتلى في الاشتباكات حسب بيان الجيش بلغ 3 اشخاص، اثنان منهم من العسكريين، والثالث هو المطلوب خالد الحميد مهرب السلاح. كما اصيب 6 عسكريين بجروح.

ونقل مراسل "روسيا اليوم" عن رئيس بلدية عرسال علي الحجيري قوله انه حصل التباس بين اهالي المنطقة ودورية الجيش، علما بان مخابرات الجيش اللبناني لا ترتدي الزي العسكري اثناء العمليات الامنية.

وقد دخل رجال المخابرات البلدة بسيارات مدنية واشتبكوا مع المطلوب المذكور، واردوه قتيلا في تبادل اطلاق النار. وحاولوا نقل الجثة من البلدة، مما اثار الشك لدى بعض الاهالي الذين كانت اسلحة بحوزتهم. وادى كل ذلك الى اشتباك بين بعض اهالي البلدة ودورية الجيش.

هذا واشار الكاتب والمحلل السياسي جو معكرون الى وجود ضعف في ارادة الحكومة اللبنانية في انعدام التغطية السياسية لمؤسسة الجيش الامر الذي يخلق ازمات وارتدادات على الجيش، مؤكدا عدم وجود رابط بين الغارة الاسرائيلية على موقع علمي في سورية واحداث عرسال.

بدوره اعتبر المحلل السياسي وسيم بزي في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن حادثة عرسال تضع الجيش والحكومة اللبنانية أمام تحد تطبيق سياسة النأي بالنفس التي اعلنت عنها منذ بدء الازمة السورية. واوضح المحلل ان مخاطر حادثة عرسال انها تجعل لبنان ينزلق بشكل واضح نحو مشاهد تتعلق بما يجري في سورية من خلال وجود بعض المطلوبين الخطيرين المتورطين بالاحداث السورية.

المصدر: "روسيا اليوم"