تقرير يشير إلى احتمال خرق الولايات المتحدة لعقوباتها ضد إيران بشراء الوقود منها لأفغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/606538/

أوصى جون سوبكو المفتش الخاص للولايات المتحدة لشؤون مشروعات إعادة إعمار أفغانستان، أوصى السلطات الأمريكية بتشديد الرقابة على مشتريات الوقود للجيش الأفغاني بسبب وجود اشتباه في أن المنتجات النفطية يتم توريديها من إيران إلتفافا على العقوبات القائمة ضدها، جاء ذلك حسبما أوردت صحيفة "واشنطن بوست" اليوم الخميس 31 يناير/ كانون الثاني نقلا عن تقرير سوبكو.

أوصى جون سوبكو المفتش الخاص للولايات المتحدة لشؤون مشروعات إعادة إعمار أفغانستان، أوصى السلطات الأمريكية بتشديد الرقابة على مشتريات الوقود للجيش الأفغاني بسبب وجود اشتباه في أن المنتجات النفطية يتم توريديها من إيران إلتفافا على العقوبات القائمة ضدها، جاء ذلك حسبما أوردت صحيفة "واشنطن بوست" اليوم الخميس 31 يناير/ كانون الثاني نقلا عن تقرير لسوبكو.

وجاء في التقرير: "ينغي على وزارة الدفاع الأمريكي أن تواصل الرقابة الصارمة الشديدة على واردات الوقود حتى تضمن أن اموال دافعي  الضرائب لا تستخدم في انتهاك العقوبات المفروضة على إيران".

ويشير التقرير إلى انه في الفترة ما بين عامي 2007 و 2012 خصصت واشنطن ما يزيد عن مليار دولار لمشتريات الوقود وتوريدها للجيش الأفغاني. غير أنه فقط منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2012 بات على الموردين أن يحصلوا بشكل إلزامي على شهادة تؤكد أن خليط النفط الإيراني غير موجود في المنتجات التي يوردونها.

وبحسب تقديرات القيادة الأمريكية، فإن تكلفة شراء المعدات العسكرية للجيش الأفغاني في الفترة ما بين 2014 و 2018 ستبلغ 2.8 مليار دولار.

جدير بالذكر أن واشنطن ودول الاتحاد الأوروبي فرضت حظرا على واردات النفط الإيراني بحجة الرغبة في إجبار طهران على التخلي عن طموحاتها النووية، في حين تتهم الولايات المتحدة وعدد من دول الغرب، إضافة لإسرائيل، تتهم إيران في العمل على صنع سلاح نووي تحت غطاء البرنامج النووي للأغراض السلمية.

المصدر: وكالة "نوفوستي" للأنباء + "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون