بوتين يشدد على العمل بدأب لمواجهة آثار التقلبات الجوية الطارئة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60629/

طلب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين من المسؤولين عن عمل المطارات وتأمين التيار الكهربائي للمناطق السكنية في مقاطعة موسكو بتكثيف جهودهم لتجاوز المشكلات الناجمة عن ظروف الطقس السيئة. كما طالب بوتين ببقاء جميع الوزراء وكبار المسؤولين المعنيين في أماكن عملهم في أيام العطلة القادمة.

طلب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين من المسؤولين عن عمل المطارات وتأمين التيار الكهربائي للمناطق السكنية في مقاطعة موسكو بتكثيف جهودهم لتجاوز المشكلات الناجمة عن ظروف الطقس السيئة.

وفي اجتماع هيئة رئاسة الحكومة يوم الأربعاء 29 ديسمبر/كانون الأول طالب بوتين ببقاء جميع الوزراء وكبار المسؤولين المعنيين في أماكن عملهم في أيام العطلة القادمة، نظرا لظروف الطقس الطارئة.
هذا وانتقد بوتين بشدة شركة "أيروفلوت" الجوية وإدارة مطار "دوموديدوفا" الدولي، حيث ترك إلغاء عشرات الرحلات في الأيام الأخيرة ألوفا من الركاب في أوضاع سيئة.

وقال رئيس الوزراء الروسي إن "مديري الشركات الجوية والمطارات الموجودين هنا تحدثوا عن كل شيء تقريبا، لكنهم لم يتحدثو عما هو أهم. كيف عاملوا المسافرين؟ لم يكن هناك أي عمل إطلاقا. كان التيار الكهربائي مقطوعا عن مطار "دوموديدوفو" لكن الناس لم يتوقفوا عن الوصول إليه، ما أدى إلى تجمع أكثر من 8 آلاف شخص هناك. هل يمكن تسمية ذلك عملا؟ كان من الضروري إخبار الناس من مسبقا بأن المطار في حالة حرجة وأن الرحلات مستحيلة".
كما سمح فلاديمير بوتين باستخدام قوات وزارة الدفاع لإزالة آثار الأحوال الجوية السيئة.

من جهة أخرى ذكرت وزارة الطوارئ الروسية أن نحو 44 ألف شخص يعانون من انقطاع الكهرباء في مقاطعة موسكو، معربة عن أملها في إكمال أعمال إصلاح نظام توزيع الطاقة الكهربائية يوم الأربعاء.

هذا وتواصل النيابة العامة الروسية التحقيق في التزامات مطاري "دوموديدوفو" و"شيريميتيفو" بالقوانين الخاصة بالرحلات الجوية وتقديم الخدمات للمسافرين.

وقد كشفت النيابة العامة حتى الآن عن مخالفات كثيرة من قبل العديد من شركات الطيران الروسية. وتشير تحقيقاتها إلى أن هذه الشركات لم تزود المسافرين بالمشروبات والمأكولات ولم توفر لهم فرصة لاستخدام الفنادق.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)