باليه "راقصة المعبد" على خشبة "البولشوي" مجددا

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/606020/

قدم مسرح "البولشوي" في 24 من شهر يناير/كانون الثاني الجاري العرض الأول لباليه "راقصة المعبد"، وهو من روائع تصاميم رقص الباليه للفنان ماريوس بيتيبا، التي أخرجها يوري غريغوروفيتش في نسخة مجددة.

غدا باليه "راقصة المعبد" (لابايادير La Bayadere) للملحن ليودفيغ مينكوس بإخراج مصمم عروض الباليه ماريوس بيتيبا  كنزا ذهبيا لفن الباليه الروسي والعالمي منذ أكثر من 130عاما، ويعد من أعماله الابداعية الأخيرة . وقد أخرج عرض الباليه آنذاك على أحدى خشبات سانكت- بطرسبورغ، واعيد تقديمه على خشبة مسرح "ماريينسكي" العريق حيث يعتبر أحد أبرز الأحداث الثقافية في هذه المدينة إلى يومنا هذا.

أما في موسكو، فقد أخرج هذا الباليه عام 1904 على خشبة مسرح "البولشوي" وتعرض إلى تغييرات وتعديلات عديدة على أيدي أشهر الفنانين من بينهم مصمم عروض الباليه البارز يوري غريغوروفيتش، الذي حاول أن يعيد للباليه بريق الماضي بقراءة بيتيبا ، وحافظ على أسلوب المايسترو المتميز. واليوم وبعد انقطاع طويل أبصر باليه "راقصة المعبد"النور بنسخته المحدثة لأول مرة على خشبة "البولشوي" التاريخية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

أفلام وثائقية