السجن مدى الحياة لأم قتلت ابنها لعدم حفظه القرآن

متفرقات

السجن مدى الحياة لأم قتلت ابنها لعدم حفظه القرآن
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/604440/

بعد 5 أسابيع من المداولة أصدرت محكمة بريطانية حكماً قضائياً بالسجن مدى الحياة، في حق سيدة مسلمة مدانة بضرب ابنها حتى الموت، لعدم قدرته على حفظ القرآن الكريم.

بعد 5 أسابيع من المداولة أصدرت محكمة بريطانية حكماً قضائياً بالسجن مدى الحياة، في حق سيدة مسلمة مدانة بضرب ابنها حتى الموت، لعدم قدرته على حفظ القرآن الكريم.

وصدر الحكم عن محكمة التاج في كارديف، عاصمة ويلز، بعد ان خلص البت في قضية سارة إيجة البالغة من العمر 33 عاماً، الى انها عذبت ابنها ياسين بالضرب المبرح وبكيّ جلده، مما أدى الى وفاته وهو في سن السابعة.

ويشمل الحكم الصادر على سارة إيجة بإتمام 17 عاماً في السجن، قبل النظر في أي التماس من جانبها للإفراج عنها. وكانت السيدة المدانة قد حاولت تضليل سير التحقيقات حين ادعت ان زوجها يتحمل مسؤولية مقتل الطفل "جراء الفشل في حمايته"، إلا ان المحكة لم تجد في ملف القضية ما يعزز هذا الادعاء، واصدرت حكماً ببراءة الرجل الذي يعمل سائق سيارة أجرة.

وكانت الشرطة البريطانية قد أشارت في وقت سابق الى ان المحققين عزوا وفاة الطفل في بادئ الأمر الى حريق اندلع في المنزل حيث كان يقيم وأسرته. لكن التحقيقات اللاحقة خلصت الى ان ياسين توفي بسبب جروح بليغة أصيب بها جراء تعرضه للضرب على بطنه، مما أدى الى وفاته بعد ذلك بساعات، وقبل ان تحرق والدته جثته.

المصدر: "الإمارات اليوم"

أفلام وثائقية