منظمو بطولة أستراليا المفتوحة يأسفون لانسحاب نادال

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/603825/

أعرب مسؤولو بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، أولى بطولات الأربع الكبرى، يوم السبت 29 ديسمبر/كانون الأول، عن أسفهم لعدم مشاركة النجم الإسباني رافائيل نادال في نسخة 2013 من البطولة.

أعرب مسؤولو بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، أولى بطولات الأربع الكبرى، يوم السبت 29 ديسمبر/كانون الأول، عن أسفهم لعدم مشاركة النجم الإسباني رافائيل نادال في نسخة 2013 من البطولة.

وكان نادال قد أعلن يوم الجمعة ،أنه لن يعود إلى الملاعب قبل فبراير/ شباط المقبل، لإصابته بعدوى فيروسية في المعدة.

وكان من المفترض أن يعود نادال الى ملاعب الكرة الصفراء بعد غياب طويل، من خلال بطولة أبو ظبي الاستعراضية هذا الأسبوع إلا أنه أصيب بفيروس في المعدة.

وبعدها قرر رافا تأجيل عودته حتى بطولة الدوحة التي تنطلق الاثنين المقبل، ولكنه أصدر بياناً يوم الجمعة يعلن فيه غيابه عن بطولتي الدوحة وأستراليا المفتوحة.

ونصح الأطباء نادال بالراحة لمدة لا تقل عن سبعة أيام مما سيحرمه من التدريب والاستعداد لبطولة الغراند سلام الأولى بالموسم.

وقال كريغ تايلي مدير أستراليا المفتوحة تعقيباً على بيان نادال: "نتفهم الأمر تماماً ونشعر بخيبة أمل حقاً.. ولكن بدون خوض أي مباريات سابقة للبطولة أو قضاء الوقت الكافي في الاستعداد لها بالملاعب التدريبية، من المستحيل بالنسبة له أن يعد جسده للمشاركة في البطولة".

وأضاف تايلي:" نأمل بأن تتحسن حالة نادال سريعاً وأن يعود إلى منافسات التنس الاحترافي في أقرب فرصة. لقد افتقدته جماهير التنس في أنحاء العالم. فهو ليس لاعبا عظيما، وحسب، ولكنه شخص رائع حقا ويعمل مع العديد من الأشخاص الرائعين أيضا".

وتابع مدير البطولة الأسترالية: "نتمنى الأفضل لرافا. إنني واثق من أننا سنراه قريباً ينافس في بطولات التنس وأنه سيشارك في بطولة أستراليا المفتوحة لعام 2014".

ولم يشارك رافائيل نادال في أي بطولة منذ خروجه من الدور الثاني لبطولة ويمبلدون ثالث البطولات الأربع الكبرى، على يد التشيكي لوكاش روسول في 28 يونيو/حزيران الماضي، بسبب إصابته بتمزق جزئي في أربطة الركبة اليسرى، وبالتالي لم يتمكن من المشاركة في أولمبياد لندن 2012.