الأمم المتحدة تجلي جزءا من موظفيها من جمهورية أفريقيا الوسطى

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/603611/

أعلنت الأمم المتحدة يوم الأربعاء 26 ديسمبر/كانون الأول أنها قررت سحب جميع موظفيها غير الاساسيين وعائلاتهم من جمهورية افريقيا الوسطى بعدما باتت قوات تحالف المتمردين "سيلكا" على مشارف العاصمة بانغي.

أعلنت الأمم المتحدة يوم الأربعاء 26 ديسمبر/كانون الأول أنها قررت سحب جميع موظفيها غير الاساسيين وعائلاتهم من جمهورية افريقيا الوسطى بعدما باتت قوات تحالف المتمردين "سيلكا" على مشارف العاصمة بانغي.

وقال مارتن نيسيركي المتحدث باسم الأمم المتحدة في بيان أن المتمردين "برسائلهم المتضاربة وبزحفهم العسكري يبدون عازمين على الاستيلاء على بانغي".

من جهة أخرى أكد المتمردون يوم الأربعاء سيطرتهم على أغلب مناطق البلاد، كما أعلنوا أنهم لا يرون ضرورة للسيطرة على العاصمة بانغي، وبرروا ذلك بفقدان النظام للسيطرة على البلاد.

وكانت حكومة افريقيا الوسطي قد طلبت مساعدة القوة العسكرية الفرنسية المتمركزة في البلاد لصد زحف المتمردين الذين يقتربون من عاصمة البلاد.

كما رشق محتجون، يتهمون فرنسا بالتقاعس عن حمايتهم، مبنى السفارة الفرنسية في بانغي بالحجارة، ما دفع فرنسا إلى تشديد إجراءاتها الأمنية حولها.

من جهته أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن بلاده تحتفظ بقوات في جمهورية إفريقيا الوسطى لحماية مواطنيها ومصالحها في هذا البلد وليس للتدخل في شؤونه الداخلية.

واستولى المتمردون في الاسابيع الماضية على عدة بلدات. وقال مصدر عسكري إنهم وصلوا إلى بلدة دامارا التي تبعد 75 كيلومترا عن بانغي قبيل مساء يوم الأربعاء بعدما تفادوا المرور ببلدة سيبوت حيث نشر 150 جنديا تشاديا في وقت سابق لوقف تقدمهم جنوبا.

المصدر: وكالة "فرانس برس"

فيسبوك 12مليون