الخارجية الباكستانية: اسلام اباد لن تسمح للقوات الامريكية اجراء عمليات برية داخل اراضيها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60312/

اعلن الناطق الرسمي باسم الخارجية الباكستانية عبد الباسط للصحفيين في اسلام اباد يوم 24 ديسمبر/كانون الاول ان باكستان لن تسمح للقوات الامريكية المرابطة في افغانستان ابدا باجراء اي نوع من العمليات العسكرية البرية على اراضيها. جاءت هذه التصريحات بعد ايام من نشر صحيفة "نيويورك تايمز" معلومات تشير الى ان القيادة العسكرية الامريكية في افغانستان تدرس احتمال اجراء غارات وعمليات خاصة في الشريط القبلي الباكستاني.

اعلن الناطق الرسمي باسم الخارجية الباكستانية عبد الباسط للصحفيين في اسلام اباد يوم 24 ديسمبر/كانون الاول ان باكستان لن تسمح للقوات الامريكية المرابطة في افغانستان ابدا باجراء اي نوع من العمليات العسكرية البرية على اراضيها.
وشدد عبد البسيط على ان "صلاحيات القوات الامريكية وقوات دول الناتو الحليفة لها يجب ألا تتخطى حدود افغانستان"، مضيفا ان باكستان نفسها ستقوم باتخاذ قرارات حول مكان وموعد اجراء عمليات لمكافحة الارهاب.
وقال المسؤول الباكستاني "اننا حذرنا شركاءنا الامريكيين من أن هناك "خطوط حمراء" يجب عليها ألا تتعداها ابدا، فان الادارة الامريكية تعرف ما هي هذه القيود".
وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" افادت في عددها الصادر يوم 21 ديسمبر/كانون الاول بأن القيادة العسكرية الامريكية في افغانستان تدرس احتمال اجراء غارات وعمليات خاصة لمكافحة الارهاب في الشريط القبلي الباكستاني الذي يتمركز فيه مقاتلو حركة "طالبان". واشارت الصحيفة الى ان "قيادة القوات الامريكية في افغانستان تعتبر الغارات على الاراضي الباكستانية احدى مقومات الاستراتيجية الاكثر فعالية لمواجهة المسلحين"، كما ان من شأن هذه الغارات ان تتيح الحصول على معلومات استخباراتية مهمة، حسب اعتقادها.
بدورها أعلنت القيادة العسكرية الامريكية انها لا تخطط لاجراء اي عمليات برية في باكستان. وتعليقا على الموضوع قال غريغوري سميث نائب رئيس قيادة قوات الناتو في افغانستان ان المعلومات التى نشرتها الصحيفة باطلة اصلا.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك