قائد سلاح البحرية الروسي: التزود بنماذج حديثة من الأسلحة هو أحدى المهام الرئيسية لغاية عام 2050

أخبار روسيا

قائد سلاح البحرية الروسي: التزود بنماذج حديثة من الأسلحة هو أحدى المهام الرئيسية لغاية عام 2050
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602960/

أعلن الأميرال فيكتور تشيركوف قائد سلاح البحرية الروسي يوم 19 ديسمبر/كانون الأول للصحفيين أن تزويد سلاح البحرية الروسي بنماذج حديثة من الأسلحة  يعتبر أحدى المهام الرئيسية لغاية عام 2050.

أعلن الأميرال تشيركوف قائد سلاح البحرية الروسي يوم 19 ديسمبر/كانون الأول للصحفيين أن تزويد سلاح البحرية الروسي بنماذج حديثة من الأسلحة  يعتبر أحدى المهام الرئيسية لغاية عام 2050. وقال إن هدف تطوير سلاح البحرية للفترة حتى عام 2050 هو إنشاء أسطول من السفن الحربية متوازن من حيث الهيكلية والقدرة القتالية. وأوضح قائلا:" يجب أن يضمن سلاح البحرية الروسي، سوية مع بقية الاصناف العسكرية، الردع النووي وغير النووي الإستراتيجي، والذود عن المصالح القومية الروسية في المحيط  العالمي، وحماية أمن البلاد من جهة المحيطات والبحار".

 واضاف:" من أجل تحقيق الهدف المطروح يجب تزويد سلاح البحرية الروسي بنماذج حديثة من الأسلحة والمعدات الخاصة واستحداث احتياطيات ضرورية من الأسلحة والمواد". وأوضح قائلا:" ويكتسب اهمية محورية  تصميم وتصنيع واستخدام النماذج الواعدة من الأسلحة والمعدات التي من شأنها أن  تزيل التـاخر وتضمن التقدم على الأساطيل العالمية في أهم المجالات. وفي هذا السياق تشغل عملية تطوير نظلم قيادة مجموعات القوات للأسلحة المشتركة في مسارح العمليات الحربية مكانة خاصة.  ويجب أن تحل أيضا مهمة  إنشاء قواعد بحرية ونظام إمداد سفن سلاح البحرية.

 الأميرال تشيركوف: نخطط لصنع مدمرة واعدة تمتلك إمكانات الدرع الصارخية

وقال الأميرال إن المدمرة  الواعدة التي يخطط لصنعها لحساب الاسطول الحربي الروسي ستمتلك قدرات هجومية ضاربة ودفاعية كبيرة ، بما فيها قدرات الدرع الصاروخية.

وبحسب قوله فإن الفرقاطات وسفن الحراسة من مشروعي 22350 و20380  ونسخها المحدثة يجب أن تشكل في المستقبل أساسا لسلاح البحرية في المنطقة البحرية القريبة والبعيدة. وستكون السفينة الواعدة  لحراسة المنطقة البحرية سفينة أولى تستجيب لمثل هذاه الشروط. ومن المفترض أن  تطرح أمامها مجموعة من المهام التي تنفذ حاليا في المناطق الساحلية من قبل سفن الحراسة وسفن مكافحة الغواصات وسفن الدفاع الجوي وكاسحات الألغام والقوات البرية.

وتعتبر سفينة الحراسة سفينة تجريبية من ناحية الانتقال إلى سفينة أضخم متعددة المهام.

 الأميرال تشيركوف:  يجب إنجاز العمل على صنع صاروخ بحري عابر للقارات وغواصة ذرية من الجيل الخامس في عشرينات وثلاثينات القرن الجاري

وقال قائد سلاح البحرية الروسي إنه يجب إنجاز العمل على صنع صاروخ بحري عابر للقارات وغواصة ذرية من الجيل الخامس في عشرينات وثلاثينات القرن الجاري. وأوضح الأميرال أن صنع الغواصات الذرية الإستراتيجية حاملة الصواريخ  للجيل الخامس على دفعات يخطط للبدء فيه وإنجازه في ثلاثينات القرن الحادي والعشرين.  وستكون الغواصة الإستراتيجية من "مشروع 955 آ بوريه" غواصة واعدة رئيسية في هذا المجال.

وقال تشيركوف إنه من الشروط المطروحة على تلك الغواصة ضوضاء متدنية ووسائل الاتصال المتطورة وتوفر روبوتات وأجهزة أوتوماتيكية تحول دون اصطدامها بغواصات معادية وصعوبة اكتشافها.

الأميرال تشيركوف: روسيا ستشهد تشكيل مجموعات للسفن المزودة بأسلحة ذكية بعيدة المدى

قال الأميرال إن روسيا ستشهد تشكيل مجموعات للسفن الحربية المزودة بأسلحة ذكية بعيدة المدى  بوسعها تنفيذ مهام الردع غير النووي وتوجيه ضربات إلى  أهم الاهداف العسكرية والاقتصادية للعدو.

وشدد الأميرال على ضرورة تشكيل القوات البحرية الضاربة التي تتصف بقابلية عالية للمناورة والتي بوسعها القيام بالمناورة للتحشد السريع في الاتجاه الذي ينطلق منه التهديد.

ويرى الأميرال أن هذه المهمة يمكن أن تحل بفضل تطبيق تكنولوجيات ومبتكرات واعدة واستخدام طائرات دون طيار ومنظومات الروبوتات وأنظمة العقل الاصطناعي وأسلحة غير فتاكة معتمدة على مبادئ فيزيائية جديدة.

المصدر: وكالة "إيتار – تاس" الروسية للأنباء + " روسيا اليوم"

بوتين يعلن النصر في سوريا.. روسيا اللاعب الأول في المنطقة؟