فابيوس يرجح ان تكون النهاية تقترب بالنسبة لبشار الاسد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602722/

رجح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن سقوط الرئيس السوري بشار الأسد بات قريبا، مشيرا الى اهمية دعم ائتلاف المعارضة الجديد لمنع سيطرة المتطرفين على الوضع.

رجح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن سقوط الرئيس السوري بشار الأسد بات قريبا، مشيرا الى اهمية دعم ائتلاف المعارضة الجديد لمنع سيطرة المتطرفين على الوضع.

واضاف فابيوس في حديث لراديو "فرنسا الدولي" يوم 16 ديسمبر/كانون الأول "اعتقد ان النهاية تقترب بالنسبة الى بشار الاسد.. وحتى الروس يبحثون هذا الامر"، موضحا انه كلما طال أمد الصراع في سورية زادت إمكانية تصاعد التشدد الديني في صفوفه واستفاد منه المتطرفون.

واكد فابيوس ان "أفضل دفاع ضد المتطرفين هو الائتلاف السوري"، مضيفا "الائتلاف يوحد المعارضة. المشكلة هي ضمان الا تتعرض البلاد لمزيد من الفوضى متى سقط نظام الاسد. نريد أن نتجنب الظاهرة العراقية".

وتابع فابيوس قائلا "المشكلة ليست هي اليوم فحسب بل الغد. ما أن يسقط بشار سيكون السؤال هو ماذا سيحدث لهؤلاء المقاتلين هل سنجدهم في مالي او غيرها؟".

وفيما يخص اشتباكات مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين والقصف الجوي الذي تعرض له، لفت فابيوس الى ان هذا تطور يبعث على القلق، قائلا "هذا الهجوم مشين. عليكم ان تسألوا أنفسكم إن كان الرئيس الاسد يحاول ان يضرم النار في المنطقة".

من جانبه اشار المحلل السياسي أحمد الحاج علي في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" الى أن تصريحات فابيوس للتوظيف السياسي ومن شأنها ان تحدث اضطرابا وتمنع التوجه نحو حل سياسي، مضيفا انها رسالة للمجموعات المسلحة ليتابعوا نشاطهم المسلح.

المصدر: رويترز