مسيحية تقرأ القرآن في "التحرير" وآخر يهتف بالقرب من "رابعة العدوية" بـ "محمد مرسي حبيب الله"

متفرقات

مسيحية تقرأ القرآن في
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602623/

تلت سيدة مسيحية، تلقب بأم نانسي، تلت آيات قرآنية من منصة في ميدان التحرير، ثم توجهت الى "الإخوان المسلمين"وشخصيات إسلامية قائلة انهم سبب الفرقة بين المصريين. وظهر تسجيل فيديو لشخص أكد انه مسيحي تظاهر مؤيدأً للرئيس محمد مرسي، وهتف "لا إله إلا الله .. محمد مرسي حبيب الله".

تلت سيدة مسيحية ذكرت وسائل إعلام انها شقيقة وائل ميخائيل وهو أحد قتلى أحداث "ماسبيرو" وتُلقب باسم أم نانسي، تلت آيات قرآنية من منصة في ميدان التحرير.

ووجهت أم نانسي رسالتها التي جاء فيها ان "الإخوان المسلمين" وصفوت حجازي ومحمد البلتاجي وعصام سلطان يُحدثون الفُرقة بين المسلمين والأقباط، مشيرة الى ان تصريحاتهم بأن "كل المتواجدين أمام قصر الاتحادية دعاة باطل نرفضه"، مشددة على ان كل طوائف االمجتع المصري ممثلة أمان القصر الرئاسي لرفض الإعلان الدستوري.

وترى أم نانسي ان الرئيس المصري محمد مرسي "خدع الشعب المصري حينما قال انه لن يطرح الدستور على الشعب للاستفتاء قبل التوافق عليه من جميع القوى الوطنية .. فمصر لكل المصريين كما قال الرئيس في خطابه بالتحرير"، بحسب موقع صحيفة "الوفد" الإلكتروني.

وقرأت أم نانسي آيتي [واعتصموا بحبل الله جميعًا ولا تفرقوا] .. و[من قتل نفساً بغير نفس فكأنما قتل الناس جميعاً] .. مشيرة الى انها حفظتها وتعلمت معانيها من الشيخ في الكُتّاب.

يُذكر ان عدد من مواقع الإنترنت رفع على صفحاته في الساعات الأخيرة تسجيل لشخص ذكرت هذه المواقع انه مسيحي مؤيد لمحمد مرسي. ويبدو الرجل وهو يمسك مايكروفون بينما أمسك في يده الثانية بطاقة إثبات شخصية فيما يبدو للتأكيد على انه ليس مسلماً، وذلك في مليونية الدعم للرئيس المصري أمام مسجد رابعة العدوية.

وكان الرجل، الذي لم يُذكر اسمه، معلناً موافقته على الدستور، وان محمد مرسي رئيس شرعي مُنتخب من الشعب المصري، ويجب احترامه لاستقرار الوطن وبدء عجلة الإنتاج والنهوض بمصر. وكانت الجموع المحتشدة تردد خلفه هتافات "لا إله إلا الله محمد مرسي حبيب الله" و"قول يا أحمد قول يا مينا .. الدستور ليك ولينا"، كما بدا في تسجيل الفيديو.

أفلام وثائقية