مرسي يدلي بصوته في الاستفتاء في حي مصر الجديدة بعد تغيير محل إقامته

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602583/

أدلى الرئيس المصري محمد مرسي بصوته في الاستفتاء على مسودة الدستور المصري صباح يوم 15 ديسمبر/ كانون الأول في مدرسة مصر الجديدة الإعدادية للبنين بعد تغيير محل إقامته عقب انتخابه رئيسا للجمهورية.

أدلى الرئيس المصري محمد مرسي بصوته في الاستفتاء على مسودة الدستور المصري صباح اليوم 15 ديسمبر/ كانون الأول، في مدرسة مصر الجديدة الإعدادية بنين. 

ووصل مرسي إلى المدرسة في الساعة الثامنة والنصف صباحا، حيث اصطفت طوابير الناخبين الذين حرصوا على الذهاب إلى اللجنة منذ الصباح الباكر، وأخليت اللجنة التي يدلي فيها الرئيس بصوته من الناخبين، في حين سمح للناخبين المقيدين بلجان أخرى داخل المدرسة بالإدلاء بأصواتهم.

وبعد أن نقل التلفزيون المصري وقائع إدلاء الرئيس مرسي بصوته في الاستفتاء، سرعان ما اتهمه معارضوه بالتصويت في حي مصر الجديدة رغم أن اسمه مسجل بكشوف الناخبين بالزقازيق.

إلا أن زغلول البلشي، أمين عام اللجنة العليا للانتخابات، أكد أن الرئيس مرسي أدلى بصوته في الاستفتاء بعد تغيير موطنه الانتخابي من محافظة الشرقية إلى محافظة القاهرة.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ياسر علي هو الآخر إنه "لا صحة إطلاقا" لما يردده بعض المعارضين من أن مرسي أدلى بصوته خارج دائرته في مخالفة للقانون. وأوضح أن مرسي قام بتغيير محل إقامته ببطاقة الرقم القومي الخاصة به، بعد انتخابه رئيسا للجمهورية.

وأدلى أفراد أسرة مرسي بأصواتهم في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية. وشهدت المنطقة المحيطة بمنزل الرئيس بمحافظة الشرقية تعزيزات أمنية مشددة.

وتشهد مصر اليوم المرحلة الأولى من الاستفتاء على مشروع الدستور المصري في عشر محافظات تضم نحو 26 مليون ناخب، من ضمنها القاهرة والإسكندرية.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"