"هآرتس": خبراء من سوريا وايران دخلوا قطاع غزة وعملوا على تحسين القدرة العسكرية لحماس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60236/

افادت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية بأن خبراء من سوريا وايران دخلوا الى قطاع غزة المحاصر وقاموا بتحسين القدرة العسكرية وفنون القتال لدى حماس والجهاد الاسلامي وفصائل فلسطينية أخرى، واشارت الصحيفة الى ان هذه العملية هي جزء من عملية شاملة لإعادة بناء قوات الفصائل التي تم تدميرها خلال الحرب الاسرائيلية الاخيرة على القطاع.

افادت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية يوم  الخميس 23 ديسكبر/كانون الاول بأن خبراء من سوريا وايران دخلوا الى قطاع غزة المحاصر وقاموا بتحسين القدرة العسكرية وفنون القتال لدى حماس والجهاد الاسلامي وفصائل فلسطينية أخرى.

واشارت الصحيفة الى ان هذه العملية هي جزء من عملية شاملة لإعادة بناء قوات الفصائل التي تم تدميرها خلال الحرب الاسرائيلية على القطاع، والتي استمرت 22 يوماً واسفرت عن مقتل ما يزيد على 1300 شخص، بينهم عدد كبير من الأطفال والنساء.

وأضافت الصحيفة الاسرائيلية ان العشرات من عناصر تلك الفصائل كانت قد تلقت تدريبات خلال العامين الماضيين في كل من لبنان وسوريا وايران على استخدام وسائل قتالية متطورة، لتعود لاحقا مزودة بالخبرة القتالية،  حيث قامت هذه العناصر بدورها بتدريب مجموعات أخرى على التقنيات القتالية المتطورة.

وتشير الصحيفة الاسرائيلية الى ان سهولة دخول وخروج خبراء ومقاتلين من والى القطاع عبر الأنفاق على الحدود مع مصر تشكل أحد المآخذ الاسرائيلية الاساسية على ضعف الجهود المصرية فيما يتعلق بالحد من عمليات التسلل عبر الأنفاق في أراضيها.

وتقول الصحيفة أن تحسين قدرة حماس الصاروخية ستلزم القوات الاسرائيلية بإعادة التموضع، حتى في مناطق بعيدة عن السياج الامني الحدودي مع القطاع، إذ ان مدى هذا النوع من الصواريخ المضادة للدروع "كورنيت"  يصل الى نحو 5 كيلومرات، كما أنها  تدرس من بين عدة احتمالات، احتمال غرس أحراش قرب السياج الامني لحجب الرؤية عن المجموعات الصاروخية الحمساوية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية