حملة نسائية تناشد الرئيس الفلسطيني تشديد العقوبة على "جرائم الشرف"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602209/

أطلقت الصحفية الفلسطينية بثينة حمدان حملة نسائية تطالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس بتعديل القانون الأردني ،المعمول به في الأراضي الفلسطينية، لكي يسمح بفرض عقوبات رادعة على مرتكبي ما بات يعرف بـ "جرائم الشرف".

أطلقت الصحفية الفلسطينية بثينة حمدان حملة نسائية تطالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس بتعديل القانون الأردني ، المعمول به في الأراضي الفلسطينية، لكي يسمح بفرض عقوبات رادعة على مرتكبي ما بات يعرف بـ "جرائم الشرف".

وقد أثارت ملابسات قتل الفلسطينية آية برادعي على يد ذكور من عائلتها عام 2010  ردة فعل نسائية عنيفة وأخرى شعبية ضخمة سرعان ما تلاشت مع مرور الأيام، ليستيقظ الرأي العام الفلسطيني على جريمة قتل أخرى لامرأة في بيت لحم  ذبحت بالسكين على رصيف الشارع العام وأمام المارة، تلتها جريمة ثالثة في طولكرم.. هكذا يتواصل مسلسل قتل النساء الفلسطينيات بذريعة صيانة شرف العائلة وهي المنفذ القانوني لتخفيف عقوبة القاتل.

وشكلت سلسلة الجرائم هذه خلفية قوية لتنظيم حملة نسوية هدفها مناشدة الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتدخل العاجل لفرض قوانين رادعة تمنع الذكور عن ارتكاب جرائم قتل النساء بذريعة صيانة الشرف.

 المزيد في سياق هذا التقرير

الأزمة اليمنية