مارغيلوف: الأوضاع في مالي تزداد سوءا

أخبار العالم

مارغيلوف: الأوضاع في مالي تزداد سوءا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602203/

قال ميخائيل مارغيلوف، المبعوث الخاص للرئيس الروسي لشؤون أفريقيا، رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، إن اعتقال رئيس وزراء مالي يزيد من تفاقم الأوضاع غير المستقرة هناك. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها الى وكالة "انترفاكس" للأنباء يوم 11 ديسمبر/كانون الأول.

قال ميخائيل مارغيلوف، المبعوث الخاص للرئيس الروسي لشؤون أفريقيا، رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، إن اعتقال رئيس وزراء مالي يزيد من تفاقم الأوضاع غير المستقرة هناك. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها الى وكالة "انترفاكس" للأنباء يوم 11 ديسمبر/كانون الأول.

وأشار مارغيلوف، الى ان سبب اعتقال موديبو ديارا هو نيته زيارة فرنسا، التي اعتبرها العسكريون تهربا، واتهامه بمحاولة "تقويض التحولات الديمقراطية" في البلاد.

وأضاف مارغيلوف: "دون النظر الى صعوبة التنبؤ بنتائج الانقلاب الجديد في مالي، فانه يمكن القول، بانه يزعزع الأوضاع غير المستقرة في مالي اكثر فاكثر".

وحسب قوله، فان ما يشير الى تعقد أوضاع مالي، هو قناعة الأمم المتحدة بضرورة العملية العسكرية، وليس المهمة السياسية. لأن هذه العملية يجب ان تنفذ حتى في حالة التوصل الى تسوية سياسية للازمة.

وقال إن "العملية العسكرية المناطة بقوات بلدان المجموعة الاقتصادية لبلدان غرب أفريقيا، وذلك لضعف أعداد الجيش المالي، سوف لن تنفذ قبل شهري سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول عام 2013 . حيث يخطط لاشتراك 5000 مقاتل من القوات المالية فيها".

وحسب رأي الأمم المتحدة، فان السبب الآخر لتأخر العملية العسكرية، هو عدم وجود أي عملية سياسية في البلاد.

وقال: "في الوقت الذي يستمر فيه الصراع على السلطة في باماكو، يبقى شمال البلاد تحت سيطرة الطوارق والمرتزقة الأجانب الذين يساندوهم. ويعقد عدم الاستقرار في البلاد مهمة التحضير للعملية العسكرية ضد هذه المجموعات".

وأضاف أن روسيا تساند مبادرة الاتحاد الأفريقي والمجموعة الاقتصادية لبلدان غرب أفريقيا، لان عدم الاستقرار في مالي يمكن ان ينتشر الى الدول المجاورة مثل موريتانيا والنيجر، كما أن المجموعات الإسلامية في شمال مالي بدأت بتهييج الأوضاع في الجزائر.

وكان الانفصاليون ومعهم المجموعات الإسلامية المرتبطة بـ "القاعدة"، قد احتلوا شمال مالي، واعلنوا عن قيام دولة أزواد الإسلامية.

المصدر: وكالة "انترفاكس" للأنباء