حماس تنوي تقديم شكوى للامم المتحدة على اسرائيل وتعتبرها رأس الارهاب العالمي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60217/

اعلن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل ان الشعب الفلسطيني يريد دولة "حقيقية وليست شكلية" وقال ان اسرائيل هي رأس الإرهاب في العالم وليس في المنطقة فقط. من جانبه اعلن طاهر النونو الناطق باسم الحكومة المقالة في قطاع غزة عن نية حكومته تقديم شكوى إلى الامم المتحدة على خلفية التهديدات الإسرائيلية بتصعيد عسكري ضد القطاع.

اعلن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل ان الشعب الفلسطيني يريد دولة "حقيقية وليست شكلية"، في اشارة الى اعتراف دول امريكية لاتينية رسميا بفلسطين كدولة رسمية.
واكد مشعل في كلمة القاها في دمشق يوم الاربعاء 22 ديسمبر/كانون الاول بمناسبة تكريم قافلة "اسيا-1" لكسر الحصار عن غزة "ان الشعب الفلسطيتي لا يريد دولة شكلية يطلب اعتراف دول العالم بها، بل يريد دولة حقيقية على ارضه بدون احتلال وبسيادة حقيقية على كل ارضه الفلسطينية".
وقال مشعل ان اسرائيل هي رأس الإرهاب في العالم وليس في المنطقة فقط لانها تحاصر غزة وتحتل فلسطين وتدمر المنازل وتهجر السكان وتسرق الأرض والمياه وتهود القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية. واضاف "انها كيان محتل لا يملك الشرعية لا اليوم ولا غدا.. انها دولة محتلة قاتلة.. دولة عنصرية".
واشار مشعل الى ان حصار غزة ليس الجريمة الوحيدة لإسرائيل، اذ انها فوق ذلك "تمارس القتل اليومي للأطفال والنساء وتعتقل أكثر من 8 آلاف من الرجال والنساء والأطفال وتمارس ضدهم  التعذيب. لذلك ليس امام شعب فلسطين سوى خيار المقاومة وليست المفاوضات".
وانتقد مشعل الموقف الرسمي الفلسطيني مؤكداً أنه لا يعبر عن إرادة  الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج، وقال  "ان الشعب الفلسطيني شعب يعشق الرجولة والبطولة وسيقدم المزيد من التضحيات حتى ينجز مشروعه الوطني وتقرير المصير وان يعيش حرا بدون احتلال".
وتابع "في ظل التحرر وفي ظل الدولة الفلسطينية يعيش المسلم والمسيحي واليهودي في تسامح وحرية، ولكن بدون اسرائيل وبدون الاحتلال الصهيوني".
واكد على ضرورة "ملاحقة قادة العدو الصهيوني وعلى محاكمتهم عن  جرائمهم في المحافل الدولية".
هذا وكانت بوليفيا قد اعلنت اليوم الاربعاء اعترافها رسميا بفلسطين "دولة مستقلة" منضمة بذلك الى البرازيل والارجنتين اللتين قامتا بهذه الخطوة في وقت سابق، كما تستعد الاوروغواي الى الحذو حذوهما عام 2011.

النونو : التصعيد الاسرائيلي على غزة تعبير عن الازمة السياسية لنتانياهو

من جانب آخر اعلن طاهر النونو الناطق باسم الحكومة المقالة التي تديرها حركة "حماس" في مؤتمر صحفي عقده في قطاع غزة يوم الاربعاء 22 ديسمبر عن نية حكومته تقديم شكوى إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، والى الجامعة العربية، ومنظمة المؤتمر الإسلامي، وكافة الجهات ذات العلاقة ، على خلفية التهديدات الإسرائيلية بتصعيد عسكري جديد على قطاع غزة.
واكد النونو  أن الحكومة المقالة ستجري اتصالات مع العديد من الدول لشرح "النوايا العدوانية لدى الاحتلال الإسرائيلي"، واشار الى بدء اتصالات مماثلة مع مصر لوضعها في صورة التطورات الحاصلة في قطاع غزة.
وندد طاهر النونو بالتصعيد الإسرائيلي على غزة ووصف التهديدات الاسرائيلية بشن عملية عسكرية واسعة على القطاع بأنها "تعبير عن الأزمة السياسية التي تمر بها حكومة بنيامين نتانياهو ومحاولة للهروب الى الأمام وافتعال مواجهة مع المقاومة الفلسطينية".
المصدر : وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية