حمد بن جاسم: نأمل بأن تتوصل امريكا وروسيا الى فهم مشترك حول الوضع في سورية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602048/

اعرب رئيس الوزراء القطري ، وزير الخارجية حمد بن جاسم ال ثاني عن أمله بحصول تفاهم مشترك بين واشنطن وموسكو، بحيث يقوم مجلس الامن الدولي بواجبه ازاء ما يجري حاليا في سورية.

 

 

قال حمد بن جاسم رئيس الوزراء ، وزير الخارجية القطري في الدوحة اليوم الاحد 9 ديسمبر/كانون الأول في الجلسة الإفتتاحية للجنة الوزارية العربية المعنية بالوضع في سورية أن النظام السوري لا يزال مستمرا منذ عامين في قتل شعبه.

واوضح بن جاسم:"النظام السوري يستمر في حربه ضد شعبه منذ حوالي عامين، ولم ينفع معه كل ما بذل على الصعيد العربي والدولي من مساع ومبادرات لوقف هذه الحرب". مضيفا:"لقد إختار النظام السوري طريق المماطلة والتسويف ليستمر في أعماله القمعية ضد المواطنين السوريين دون النظر إلى إلتزاماته الدولية".

وشدد:"لابد أن نشير الى أن استمرار التعامل مع هذه القضية بالطريقة الحالية من قبل مجلس الأمن الدولي هو أمر غير مقبول"، وأضاف:"نحن نثق في المبعوث الخاص السيد الأخضر الإبراهيمي ونتمنى أن يتوصل مع الدول الخمس دائمة العضوية إلى فهم مشترك لتطبيق القرارات العربية والقرارات الدولية والإتفاق على رحيل النظام وتشكيل حكومة وحدة وطنية لإنتقال السلطة في سورية بطريقة سلمية".

وأردف بن جاسم:"كنا نتمنى دائما أن يحل الموضوع بالتفاهم والود، ولكن بعد كل هذا الدمار وكل هذه الدماء التي سالت يجب أن نتفق ونقول كفى، يجب أن يكون هناك إنتقال للسلطة، ويجب أن يعرف بشار وحكومته أن النتيجة واضحة ولم تكن تحتاج لكل هذا الدمار وكل هذا القتل، لنصل إلى النتيجة التي كان من الممكن التوصل إليها منذ عامين بسلام، لأن هذه هي إرادة شعب، ولايمكن الوقوف أمام إرادة الشعب مهما طال الزمن".

كما أشار:"من المهم جدا تقديم الدعم الإنساني للسوريين في الداخل لما يعيشون فيه من دمار ومعاناة، كما يجب التفكير في كيفية دعم سورية ماليا وإقتصاديا لإعادة بناء ما تم تدميره لتعود وتتعافى من جديد".

وأكد :"نأمل أن تؤدي الإجتماعات التي تجرى حاليا بين الولايات المتحدة وروسيا الاتحادية للتوصل إلى فهم مشترك لما يجري في سورية حتى يقوم مجلس الأمن الدولي بمسؤولياته وفقا لما يتطلبه الوضع في سورية".

وفي ذات السياق قال نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية أنه تجرى حاليا بالفعل مفاوضات مستمرة ومتواصلة بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية في جنيف للوصول إلى قاعدة إتفاق حول حل الأزمة السورية بالدخول في المرحلة الإنتقالية وتشكيل حكومة إنتقالية.

وأضاف العربي مشددا : على النظام السوري الآن عدم التعنت، حيث كانت تبريراته في الماضي أن الأحداث تقع في مناطق نائية من قبل مأجورين، من قوى خارجية، لكن عندما نرى الآن أن المعارك تدور في قلب دمشق وحلب، فلابد من التوصل لحل لحقن دماء السوريين.

المصدر: "روسيا اليوم"