لافروف: يجب ألا تكون العقوبات احادية الجانب آلية اساسية للدبلوماسية

أخبار العالم

لافروف: يجب ألا تكون العقوبات احادية الجانب آلية اساسية للدبلوماسية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602041/

اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو اليوم 9 ديسمبر/كانون الأول ان العقوبات احادية الجانب  يجب ألا تكون اجراء اساسيا لدى تسوية المشاكل الدولية ، وخاصة ان تلك العقوبات  كثيرا ما تمس مصالح دول ثالثة لا علاقة لها بخرق القوانين الدولية. وشدد لافروف كذلك على ضرورة استبعاد اي شكل من التدخل في شؤون البلدان وخاصة استخدام القوة ضدها، الامر الذي يمارس في الغالب تحت ستار الدفاع عن حقوق المدنيين.

اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو اليوم 9 ديسمبر/كانون الأول ان العقوبات احادية الجانب  يجب ألا تكون اجراء اساسيا لدى تسوية المشاكل الدولية وخاصة ان تلك العقوبات  كثيرا ما تمس مصالح دول ثالثة لا علاقة لها بخرق القوانين الدولية. وشدد لافروف على ضرورة استبعاد اي شكل من التدخل في شؤون البلدان، وخاصة استخدام القوة ضدها ،الامر الذي يمارس في الغالب تحت ستار الدفاع عن حقوق المدنيين.

واشار لافروف لدى حديثه عن الوضع في منطقة آسيا ـ المحيط الهادي الى ان روسيا والصين شريكان وثيقان في مجلس الامن الدولي على الصيعد العالمي. وقال "اننا نتمسك بالمواقف المتشابهة من وضع الامور في العالم، وندعو الى سيادة القانون، لأن بعض البلدان تحب الكلام عن سيادة القانون داخليا فقط ولا تعجبها مقولة سيادة القانون على الحلبة الدولية".

اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو اليوم 9 ديسمبر/كانون الأول ان العقوبات احادية الجانب  يجب ألا تكون اجراء اساسيا لدى تسوية المشاكل الدولية وخاصة ان تلك العقوبات  كثيرا ما تمص مصالح دول ثالثة لا علاقة لها بخرق القوانين الدولية. وشدد لافروف على ضرورة استبعاد اي شكل من التدخل في شؤون البلدان وخاصة استخدام القوة ضدها الامر الذي يمارس في الغالب تحت ستار الدفاع عن حقوق المدنيين.

واشار لافروف لدى حديثه عن الوضع في منطقة آسيا ـ المحيط الهادي الى ان روسيا والصين شريكان وثيقان في مجلس الامن الدولي على الصيعد العالمي.

وقال "اننا نتمسك بالمواقف المتشابهة تماما من وضع الامور في العالم، وندعو الى سيادة القانون عموما ، لأن بعض البلدان تحب الكلام عن سيادة القانون داخليا فقط، ولا تعجبها مقولة سيادة القانون على الحلبة الدولية".