قائد الحرس الجمهوري المصري: لن نكون أداة لقمع المتظاهرين

أخبار العالم العربي

قائد الحرس الجمهوري المصري: لن نكون أداة لقمع المتظاهرين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601770/

أعلن قائد قوات الحرس الجمهوري اللواء أركان حرب محمد  زكي بأن تواجد قوات الحرس الجمهوري في محيط القصر الرئاسي بحي مصر الجديدة منذ صباح، الخميس 6 ديسمبر/ كانون الأول، جاء بهدف الفصل مابين المؤيدين والمعارضين للرئيس، والحيلولة دون حدوث أية إصابات أخرى، كما حدث مساء أمس الأربعاء.

أعلن قائد قوات الحرس الجمهوري اللواء أركان حرب محمد  زكي بأن تواجد قوات الحرس الجمهوري في محيط القصر الرئاسي بحي مصر الجديدة منذ صباح، الخميس 6 ديسمبر/ كانون الأول، جاء بهدف الفصل مابين المؤيدين والمعارضين للرئيس، والحيلولة دون حدوث أية إصابات أخرى، كما حدث مساء أمس الأربعاء.

ووجه قائد الحرس الجمهوري رسالة إلى الشعب المصري قائلا "القوات المسلحة وعلى رأسها قوات الحرس الجمهوري، لن تكون أداة لقمع المتظاهرين، كما انه لن يتم استخدام أي من أدوات القوة ضد أفراد الشعب المصري".. ودعا الجميع إلى التزام الهدوء إلى أن يوفق الشعب المصري في مبتغاه.

وشدد قائد قوات الحرس الجمهوري في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، صباح اليوم، على حرص القوات المسلحة وقوات الحرس الجمهوري على أرواح الجميع من الشعب، وقال "قوات الحرس الجمهوري هي جزء أصيل من الشعب المصري".وأضاف "أنا شخصيا حريص كل الحرص على كل مواطن مصري، وعدم تكرار أحداث الاشتباكات التي وقعت في محيط القصر الرئاسي أمس".

وفي هذا السياق قال دميتري ميكولسكي الباحث في معهد الإستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية، الخبير في شوؤن الشرق الأوسط في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان استدعاء الجيش للفصل بين المتظاهرين يدل على حدة الازمة في مصر وغليان المجتمع.

واعرب الباحث عن اعتقاده بان الجيش قد يكون فيصلا في فترة زمنية معينة، واشار مع ذلك الى ان حضور الجيش لا يعني ان الازمة ستنفرج.

من جانبه قال الناشط السياسي المصري احمد عبد ربه في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان "ما نراه الان هو تدخل لقوات الجيش لحماية قصر الرئاسة بعد ان حاصره الثوار قبل يومين واستمروا في اعتصام لمدة يوم واحد"، وذلك قبل اعتداء مليشيات الاخوان على المعتصمين ومقتل 7 اشخاص في الاشتباكات، حسب قوله.

واعرب الناشط عن اعتقاده بان الرئيس مرسي فقد شرعيته بسبب مخالفته للدستور.

المصدر : وكالات