مجلس الشيوخ الأمريكي يؤيد إنهاء مناقشات معاهدة "ستارت-2"

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60165/

أيدت أغلبية أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي يوم 21 ديسمبر / كانون الأول إنهاء مناقشات المعاهدة الجديدة لتقليص الأسلحة الاستراتيجية الهجومية مع روسيا ("ستارت-2"). وصوت 67 عضوا لصالح إنهاء المناقشات في الوقت الذي صوت 28 ضده . هذا وكان من الضروري لتمرير القرار أن يؤيده 60 نائبا على الأقل.

أيدت أغلبية أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي يوم 21 ديسمبر / كانون الأول إنهاء مناقشات المعاهدة الجديدة لتقليص الأسلحة الاستراتيجية الهجومية مع روسيا ("ستارت-2"). وصوت 67 عضوا لصالح إنهاء المناقشات في الوقت الذي صوت 28 ضده. هذا وكان من الضروري لتمرير القرار أن يؤيده 60 نائبا على الأقل.
وفتح إنهاء المناقشات طريقا أمام التصويت النهائي حول التصديق على المعاهدة والذي يُتوقع إما مساء اليوم الثلاثاء ، إما يوم الأربعاء القادم.  
وفي وقت سابق من اليوم اتضح أن 9 من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين سيصوتون لصالح التصديق على "ستارت-2" وهو الحد الأدنى الضروري لاتخاذ هذا القرار الذي يؤيده الحزب الديموقراطي الحاكم.
وأدلى جون كيري ، رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الشيوخ بتصريح خاص بمناسبة تصويت اليوم ، جدد فيه تأكيده على أهمية المعاهدة الجديدة للأمن القومي الأمريكي. وجاء في التصريح: "أن تصويت اليوم هو اختراق التناقضات في مجلس الشيوخ ، إذ أننا الآن في طريقنا إلى فتح صفحة جديدة في تاريخ النضال من أجل الحد من انتشار السلاح النووي والذي نخوضه منذ 40 عاما. كنا نبذل جهودنا من أجل تحقيق هذا خلال عدة أشهر ماضية، وفي اللخظات الأخيرة انضم إليّ وإلى السيناتور ريتشارد لوغار عدد كبير من أعضاء مجلس الشيوخ الذين يفهمون أهمية هذه اللحظة ،وسنعمل معا كل ما في وسعنا من أجل إقناع من لم يقتنع بعد بأن التصديق على معاهدة تقليص الأسلحة الاستراتيجية الهجومية هو خطوة جيدة نحوة تعزيز الأمن القومي".
 يذكر أن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ونظيرة الامريكي باراك أوباما وقعا على معاهدة "ستارت-2" في الثامن من ابريل/ نيسان الماضي في العاصمة التشيكية براغ. ويتعهد الطرفان بموجبها بتقليص ترساناتها من الشحنات النووية خلال الأعوام السبعة المقبلة بالثلث مقارنة بمستوى المعاهدة السابقة الموقعة في موسكو عام 2002. ولكي تصبح الوثيقة الجديدة سارية المفعول تحتاج إلى تصديقها من قبل الجمعية الفدرالية الروسية ومجلس الشيوخ الأمريكي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)