بوتين: روسيا ستقوم بتمويل مشروع إنشاء محطة "أكويو" الكهرذرية في تركيا بمبلغ 20 مليار دولار

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601524/

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مؤتمر صحفي عقد  يوم 3 ديسمبر/كانون الأول في أعقاب محادثاته مع رئيس الوزراء التركي رجب أردوغان أعلن أن روسيا ستقوم بتمويل مشروع إنشاء محطة "أكويو" الكهرذرية بمبلغ 20 مليار دولار.

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مؤتمر صحفي عقد  يوم 3 ديسمبر/كانون الأول في أعقاب محادثاته مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أعلن أن روسيا ستقوم بتمويل مشروع إنشاء محطة "أكويو" الكهرذرية بمبلغ 20 مليار دولار. وقال :" نحن سنمول هذا المشروع تماما وستعود نسبة 25% من تلك الأموال لتهيئة فرص عمل في تركيا".

وأعلن أردوغان من جانبه أن روسيا وتركيا تنويان ان يصل التبادل السلعي بين البلدين في السنوات القريبة 100 مليار دولار. وقال في المؤتمر الصحفي:" يفتح الحوار النزيه بين بلدينا آفاقا إستراتيجية لتطوير العلاقات. وسيحرز بلدانا نجاحات ملحوظة بفضل الجهود المشتركة. وسيبلغ التبادل التجاري السنوي بيننا 100 مليار دولار. ويمكن أن يفوق هذا المؤشر". وبحسب قوله يتوقع أن  يبلغ حجم العلاقات التجارية والاقتصادية بين روسيا وتركيا العام الجاري  35 مليار دولار.

وأضاف قائلا:" دخلت علاقاتنا في مرحلة التطور السريع. وتعتبر روسيا دولة  شريكة ثانية لتركيا في مجال التجارة والاقتصاد.  قد نفذت  شركاتنا الإنشائية ولا تزال تنفذ 1400 مشروع في روسيا. وكلها اكتسبت الثقة من الجانب الروسي. وبالإضافة إلى ذلك فإن شركاتنا تشارك في إنشاء المشاريع الرياضية لدورة سوتشي الأولمبية وبطولة العالم لكرة القدم".

وأبرز أردوغان معلقا على مشروع محطة "أكويو" الكهرذرية أبرز أن هذا المشروع يعتبر أضخم مشروع ينفذ في تركيا من حيث استقطاب الأموال.

وبحسب قول أردوغان فإن الرأسمال التأسيسي لمشروع محطة "أكويو" الكهرذرية التي تقوم شركة "روس آتوم" الروسية بإنشاءها سيزداد حتى 2.4  مليار دولار. أما الحجم الاجمالي للاستثمارات فسيزداد حتى 22 مليار دولار.

يذكر أن  أول محطة كهرذرية "أكويو" في تركيا في مدينة مسين  يجب أن ينجز إنشاؤها خلال 10 سنوات، أي قبل عام 2022. وقامت شركة "روس آتوم" الروسية ووزارة الطاقة والموارد الطبيعية التركية اليوم بتوقيع البيان المشترك الخاص بمحطة "أكويو" الكهرذرية.

وكان ألكسندر نوفاك  وزير الطاقة الروسي قد أكد في ختام لقائه بتنظيره التركي تانير يلديز اهتمام شركة "روس آتوم" الروسية  بالمشاركة في تنفيذ مشاريع في تركيا.

وقال نوفاك:" تريد شركة "روس آتوم" المشاركة في إنشاء محطات كهرذرية أخرى في تركيا ، وتنوي أيضا المشاركة في المحادثات بهذا الشأن.

وفيما يتعلق بإنشاء محطة "أكويو" الكهرذرية فلفت نوفاك إلى أن  مراسم منح تراخيص لهذا المشروع ما زالت قائمة. وإنه ينفذ في إطار المواعيد المحددة.

وكانت وسائل الإعلام قد أفادت في وقت سابق بأن الجانب الروسي  ينوي الحصول على  كافة التراخيص والتصريحات قبل بدء تنفيذ الإنشاء مباشرة، أي بحلول الربيع القادم. وقال نوفاك معلقا على تمويل المحطة قال إن كل هذه المسائل يتم حلها في إطار الخطة المعتمدة، وذلك اعتمادا على  بضعة مصادر،  وأحدها هو الميزانية الفيدرالية  لروسيا الاتحادية. وآخرها هو مصارف.

وبحسب قول الوزير فإن الجانب الروسي توجه إلى تركيا بطلب منحه امتيتازات ضريبية إضافية من شأنها تخفيض السعر الإجمالي للمشروع.

وقال الوزير التركي تانير يلديز معلقا على  رغبة  شركة "روس آتوم" في المشاركة بمشاريع تركية أخرى وبالذات إنشاء محطة كهرذرية ثانية في مدينة سينوب قال إن أنقرة مفتوحة  لأية اقتراحات. وأضاف قائلا:"  يجب علينا قبل ذلك تقييم اقترحات طرحتها 4 شركات من كندا واليابان وكوريا الجنوبية والصين التي قد أبدت اهتماما بمشروع إنشاء المحطة الكهرذرية الثانية ورفعت طلبات لها ، ثم سنتقدم باصدار بيان بهذا الشأن. وانني واثق بأن تنتهي المحادثات بهذا الشأن بحلول العام القادم".

بوتين لا يستبعد أن توسع روسيا وتركيا إمكانات خط أنابيب النفط "السيل الأزرق"

لا يستبعد فلاديمير بوتين أن توسع روسيا وتركيا إمكانات خط أنابيب النفط "السيل الأزرق عن طريق الدخول في أسواق دول أخرى. وقال بوتين : "السيل الأزرق" عبارة عن 16 مليار متر مكعب من الغاز الذي نقوم بتوريده عبر خط الأنابيب هذا  إلى تركيا. وإنني لا استبعد أنه يمكن أن نتفق مع أصدقائنا الأتراك على توسيع أمكانات "السيل الأزرق"، وذلك بفضل الدخول في أسواق دول أخرى.

وبحسب قول بوتين فإن تركيا تصبح بمثابة عقدة لمرور الطاقة إلى أوروبا. لكن أهم أولوياتنا هو تنويع مسارات إيصال المواد الخام إلى الأسواق الرئيسية".

وأعاد الرئيس الروسي إلى الإذهان أن روسيا قد أنجزت إنشاء خط أنابيب النفط "السيل الشمالي". وقال:" سنبدأ قريبا إنشاء" السيل الأزرق".

وأوضح ألكسندر نوفاك  وزير الطاقة الروسي للصجفيين أن تركيا طلبت بتوريد 3 مليارات متر مكعب من الغاز  إضافة إلى ما يورد إليها حاليا. ويجري الآن  بحث إمكانيات تقنية لتوسيع خط انابيب الغاز "السيل الأزرق" واستخدام إمكانات "السيل الجنوبي".

ولفت الوزير إلى أن  حجم توريدات الغاز الموقع عليه لتركيا العام الجاري بلغ نحو 30 مليار متر مكعب. وتحصل تركيا منها على 27 مليار متر مكعب.

المصدر: وكالة "إيتار – تاس" الروسية للأنباء + "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون
مباشر.. استعراض للأسلحة الثقيلة في معرض "الجيش 2017" في موسكو