الخلافات بين بغداد وأربيل.. أزمة تراوح مكانها

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601351/

أعلن نواب عرب من محافظة كركوك مساندتهم لموقف الحكومة الرافض لمقترحات الجانب الكردي، التي تقضي بإبقاء خمسةِ ألوية عسكرية من البيشمركة على حدود المناطقِ المتنازع عليها، وانسحاب الجيش الاتحادي منها لحل المشكلة.

لا يزال الخلاف حول المناطقِ المتنازع عليها يراوح مكانه بين المركز والإقليم. رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي رفض اقتراح الإقليم بإبقاء خمسة ألوية عسكرية من البيشمركة على حدود كركوك وانسحاب الجيش الاتحادي منها لحل المشكلة معلنا، رفضه أيضا تسلح الإقليم بأسلحة ثقيلة.

عرب كركوك في مجلس النواب أعلنوا تأييدهم لموقف الحكومة الداعي لتشكيل قوات مشتركة من أهالي كركوك لحفظ الأمن في المدينة .

وفي الوقت الذي تستمر فيه الوساطات والمباحثات بين بغداد وأربيل لنزع فتيل الأزمة، طالب عرب كركوك بأن يكونوا طرفا في هذه المباحثات، محذرين من بقاء قوات البيشمركة في المناطق المتنازع عليها وسط دعوات للتهدئة وحل القضية من خلال طاولة الحوار.

وزارة البيشمركة أعلنت أنها ستدافع عن الإقليم ولن تبادر إلى الهجوم، مشيرة إلى أن رفض رئيس الوزراء مقترحات الجانب الكردي لا تستند إلى حجة قانونية. وقابل المالكي هذا الموقف بدعوة للاحتكام الى الدستور والاتفاقات السابقة لحل القضية، مؤكدا أن الإقليم قد تجاوز على صلاحيات الحكومة وعلى الدستور في نقاط كثيرة متهما الإقليم بالاستيلاء على أسلحة الجيش العراقي السابق.

المزيد في التقرير المصور