مجلس الشيوخ الأمريكي يمنع البنتاغون من إكمال صفقة مروحيات مع روسيا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601272/

تبنى مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الجمعة 30 نوفمبر/تشرين الثاني تعديلا على الميزانية العسكرية للبلاد، يمنع البنتاغون من شراء أية أسلحة من مؤسسة "روس أوبورون إكسبورت" الروسية لتصدير الأسلحة.

تبنى مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الجمعة 30 نوفمبر/تشرين الثاني تعديلا على الميزانية العسكرية لليلاد، يمنع البنتاغون من شراء أية أسلحة من مؤسسة "روس أوبورون إكسبورت" الروسية لتصدير الأسلحة.

وذكرت مجلة "فورين بوليسي" الأمريكية في مدونتها على شبكة الانترنت أن هذا الحظر يشمل أيضا صفقة المروحيات الروسية التي كانت واشنطن تخطط لتزويد الجيش الأفغاني بها.

وجاء إقرار هذا التعديل بمثابة عقاب لروسيا على مواصلتها تقديم المساعدات لنظام الرئيس السوري بشار الأسد. وكان أعضاء مجلس الشيوخ الذين قدموا التعديل، يصرون على أنه لا يجوز أن تستخدم الأموال الأمريكية لتمويل قتل مدنيين في سورية، حتى بمثل هذه الطريقة غير المباشرة.

وذكرت "فورين بوليسي" أن روسيا وردت الى سورية، منذ اندلاع الصراع الداخلي هناك، أسلحة تتجاوز قيمتها مليار دولار.

وتجدر الإشارة الى أن روسيا شحنت الدفعة الأولى من مروحيات "مي-17" الى أفغانستان في إطار الصفقة الروسية-الأمريكية بعد أن دفعت وزارة الدفاع الأمريكية قيمتها. ويجري البنتاغون في الوقت الراهن مفاوضات حول شراء 21 مروحية روسية أخرى لاستخدامها في أفغانستان، علما بان قيمة الصفقة تبلغ 375 مليون دولار.

وكان مجلس النواب الأمريكي قد وافق على التعديل الذي يحظر شراء اللأسلحة من مؤسسة  "روس أوبورون إكسبورت" في يونيو/حزيران الماضي.

وسبق للولايات المتحدة أن علقت التعاون مع "روس أوبورون إكسبورت" في الفترة ما بين 2006 و2010 بسبب قيام المؤسسة بتوريد الأسلحة الى إيران، الا أن واشنطن رفعت القيود المفروضة عليها في عام 2010، بعد أن انضمت روسيا الى العقوبات الدولية الأخيرة ضد طهران.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"