الأزمة السورية على أجندة مباحثات بوتين في تركيا في 3 ديسمبر

أخبار روسيا

الأزمة السورية على أجندة مباحثات بوتين في تركيا في 3 ديسمبرصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601253/

صرح يوري أوشاكوف، مساعد الرئيس الروسي، في حديث للصحفيين بأنه سيجري بحث قضايا التسوية في سورية والوضع في قطاع غزة خلال زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى تركيا في 3 ديسمبر/ كانون الأول 2012.

صرح يوري أوشاكوف، مساعد الرئيس الروسي، في حديث للصحفيين بأنه سيجري بحث قضايا التسوية في سورية والوضع في قطاع غزة خلال زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى تركيا في 3 ديسمبر/ كانون الأول 2012.

وقال أوشاكوف إن بوتين سيزور تركيا تلبية لدعوة من رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، حيث سيشارك في الاجتماع الثالث لمجلس التعاون الروسي - التركي رفيع المستوى.

وأضاف أن "الحوار السياسي الروسي - التركي له طابع نظامي ومكثف"، مشيرا إلى عقد حوالي 30 قمة بين الجانبين خلال السنوات الثماني الماضية. والتقى بوتين بأردوغان مرتين هذا العام في لوس كابوس في 18 يونيو/ حزيران، وفي موسكو في  18 يوليو/ تموز. وهناك اتصال دائم على مستوى وزيري خارجية البلدين اللذين يرأسان مجموعة مشتركة للتخطيط الاستراتيجي عقدت في إطارها 12 جولة من المشاورات الثنائية في عام 2012.

ويعد اجتماع مجلس التعاون الروسي التركي رفيع المستوى حدثا سنويا مهما في إطار التعاون الروسي - التركي. وقال أوشاكوف إن "المباحثات المقبلة ستشهد بحثا مفصلا لوضع العلاقات الثنائية وآفاقها"، بما في ذلك مشاريع تجارية واستثمارية مشتركة ضخمة، والتعاون في مجال التكنولوجيا المتقدمة والتعاون العلمي التقني، وأيضا العلاقات الثقافية والإنسانية.

وسيوقع الجانبان خلال اجتماع المجلس حزمة من الوثائق، بما فيها برنامج التعاون التجاري الاقتصادي والعلمي التقني، ومذكرات في مجال الاقتراض والمال، واتفاقيات إنشاء مراكز ثقافية والتعاون بين الأكاديميات الدبلوماسية في البلدين.

كما تقرر أن تجري محادثة هاتفية بين بوتين والرئيس التركي عبد الله غل في أعقاب الاجتماع.

وأشار أوشاكوف إلى أن المباحثات ستتطرق أيضا إلى عدد من القضايا الدولية والإقليمية الملحة، بما فيها التسوية الشرق أوسطية والوضع في قطاع غزة والأزمة السورية، والتفاعل في إطار منظمات دولية كالأمم المتحدة ومنظمة التعاون الاقتصادي للبحر الأسود ومجموعة "بلاكسيفور" وعملية Black Sea Harmony.

تباين موقفي روسيا وتركيا حيال الأزمة السورية

قال أوشاكوف إن هناك تباينا ما في موقفي روسيا وتركيا حيال سورية. وأضاف: "أعتقد بأنه سيجري بحث كل ذلك، خاصة وأننا نعلم أن أردوغان قال إنه ينوي بحث القضايا السورية مع بوتين بشكل مكثف، معتبرا أن أمورا كثيرة مرهونة بالموقف الروسي في هذا السياق".

وأضاف أن بوتين وأردوغان يبحثان هذه القضية بشكل دائم، بما في ذلك أثناء محادثتهما الهاتفية في 16 نوفمبر/ تشرين الثاني.

وتابع قائلا إن "هدفنا، كما هو الحال دائما، هو إثبات أن موقفنا واعد ومبدئي أكثر من غيره"، مشددا على أن "تبادل الآراء من هذا النوع إن لم يكن يؤدي إلى تطابق المواقف، فيجب أن يزيد من تفهم أعمال الطرف الآخر على الأقل".

وفي رده على سؤال حول تطرق المباحثات إلى طلب تركيا من حلف الناتو نشر صواريخ "باتريوت" على حدودها مع سورية، قال أوشاكوف إنه "سيجري بحث كافة القضايا المتعلقة بالشأن السوري".

شراكة تجارية والتعاون الاقتصادي

تعد روسيا ثاني أكبر شريك تجاري لتركيا بعد ألمانيا، فيما تأتي تركيا في المرتبة السابعة بين شركاء روسيا في التجارة الخارجية. وارتفع حجم التبادل التجاري بين البلدين في عام 2011 بنسبة 26 %، ليبلغ 32 مليار دولار. وبلغ حجم التبادل التجاري خلال 9 أشهر من العام الجاري 25 مليارا ونصف المليار دولار، وهناك سعي لدى الجانبين لرفع حجم التبادل التجاري إلى 100 مليار دولار، بحسب مساعد الرئيس الروسي.

وبلغت القيمة التراكمية للاستثمارات الروسية المباشرة في تركيا مليارا و370 مليون دولار. وأنشأ مجمع "ماغنيتوغورسك" للميتالورجيا مصنع حديد في مدينة إسكندرون التركية بطاقة إنتاجية تصل إلى مليونين و300 ألف طن من الصفيح، فيما تدشن مجموعة "غاز" لصناعة السيارات مصنعا لتجميع سيارات "غازيل" في تركيا في 2 ديسمبر/ كانون الأول 2012.

وعلاوة على ذلك، هناك مشروع لبناء أول محطة كهرذرية في تركيا "أكويو" في الفترة بين عام 2012 و2022. وقد يبلغ حجم الاستثمارات في بنائها 20 مليار دولار. ومن المقرر مد فرع من خط أنابيب الغاز "السيل الجنوبي" عبر الأراضي التركية.

وفي مجال السياحة زار ثلاثة ملايين ونصف المليون سائح روسي تركيا في العام الماضي.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة