الذكرى الأولى لمهاجمة السفارة البريطانية في طهران

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601197/

في مثل هذا اليوم قبل عام هاجمت مجموعة من الطلبة الإيرانيين مقر السفارة البريطانية في طهران، على خلفية اتهام لندن بالعمل على تقويض الأمن في إيران واغتيال علماء نوويين والتدخل في شوون ايران الداخلية، مما أدى بالمحصلة إلى قطع العلاقات الدبلوماسية وإغلاق السفارة حتى الساعة.

في مثل هذا اليوم قبل عام هاجمت مجموعة من الطلبة الإيرانيين مقر السفارة البريطانية في طهران، على خلفية اتهام لندن بالعمل على تقويض الأمن في إيران واغتيال علماء نوويين والتدخل في شوون ايران الداخلية، مما أدى بالمحصلة إلى قطع العلاقات الدبلوماسية وإغلاق السفارة حتى الساعة.

وتزامن الهجوم على السفارة البريطانية في 30 نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي مع مظاهرات طلابية خرجت في الذكرى الأولى لإغتيال مجيد شهرياري العالم النووي الإيراني، حيث اتهم المتظاهرون بريطانيا بالتورط في اغتياله بالتنسيق مع الموساد ووكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية.

وتقوم السويد الآن بتصريف أعمال بريطانيا في إيران، في حين ترعى السفارة السويسرية مصالح الولايات المتحدة بعد إغلاق السفارة الأمريكية في إيران منذ قيام الثورة الإسلامية قبل 33 عاما .

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور