التأسيسية تبقي على مبادئ الشريعة الإسلامية مصدرا رئيسيا للتشريع في مصر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/601138/

بدأت الجمعية التأسيسية للدستور في مصر، الخميس 29 نوفمبر/تشرين الثاني، التصويت على المسودة النهائية للدستور وسط انقسام سياسي حاد في البلاد تسبب فيه الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي.

بدأت الجمعية التأسيسية للدستور في مصر، الخميس 29 نوفمبر/تشرين الثاني، التصويت على المسودة النهائية للدستور وسط انقسام سياسي حاد في البلاد تسبب فيه الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي.

وصوتت الجمعية في البداية لصالح بقاء المادة الثانية من الدستور السابق التي تنص على أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع من دون تغيير. وكانت القوى الليبرالية واليسارية وممثلو الكنائس المصرية الرئيسة قد انسحبوا من الجمعية متهمين الإسلاميين بأنهم يكتبون مسودة لا تؤكد التنوع المصري. واستدعت الجمعية عددا من الأعضاء الاحتياط لاستكمال النصاب وتعويض المنسحبين.

هذا وينتظر أن يلقي الرئيس المصري محمد مرسي خطابا يتناول فيه أمور عديدة من بينها الإعلان الدستوري.

المصدر: "أ ف ب"

الأزمة اليمنية