لولا دا سيلفا: لا سلام في الشرق الاوسط بوساطة امريكية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60113/

أكد الرئيس البرازيلى المنتهية ولايته لويس لولا دا سيلفا يوم الاثنين 20 ديسمبر/كانون الاول انه لن يكون هناك سلام في الشرق الاوسط طالما الولايات المتحدة تقوم بدور الوسيط في تلك العملية، مطالبا بإنهاء ما أسماه الوصاية الأمريكية على الشرق الاوسط.

أكد الرئيس البرازيلى المنتهية ولايته لويس لولا دا سيلفا يوم الاثنين 20 ديسمبر/كانون الاول انه لن يكون هناك سلام في الشرق الاوسط طالما الولايات المتحدة تقوم بدور الوسيط في  تلك العملية، مطالبا بإنهاء ما أسماه الوصاية الأمريكية على الشرق الاوسط.

وقال دا سيلفا الذي اعترفت بلاده مؤخرا بفلسطين كدولة مستقلة ذات سيادة على حدود 4 حزيران 1967، قال انه من الضروري إشراك الدول الأخرى في المفاوضات الجارية بين إسرائيل والفلسطينيين للتوصل الى تسوية شاملة في منطقة الشرق الاوسط.

كما انتقد لولا أيضا العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران على خلفية برنامجها النووي المثير للجدل، وشدد على انه كان يمكن تجنب تلك العقوبات إذا ما قبلت الولايات المتحدة باتفاق مع إيران بوساطة برازيلية¬ وتركية.

وأشار لولا إلى انه قبل زيارته لإيران في أيار/ مايو الماضي تلقى خطابا من الرئيس الأمريكي باراك أوباما تضمن شروط الولايات المتحدة لتجنب طهران فرض عقوبات ضدها، وأوضح أن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قبل بتلك الشروط إلا انه تم فرض العقوبات على إيران.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية