الأمن التونسي يستخدم الرصاص المطاطي لتفريق محتجين في غرب البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600962/

أطلقت قوات الأمن التونسية  يوم الثلاثاء 27 نوفمبر/تشرين الثاني، الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق محتجين أمام مقر محافظة سليانة (120 كلم غرب العاصمة) طالبوا بإقالة المحافظ.

أطلقت قوات الأمن التونسية يوم الثلاثاء 27 نوفمبر/تشرين الثاني، الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق محتجين أمام مقر محافظة سليانة (120 كلم غرب العاصمة) طالبوا بإقالة المحافظ.

وقال شهود عيان في سليانة إن مئات من المحتجين احتشدوا أمام مقر المحافظة للمطالبة باستقالة المحافظ المحسوب على حركة النهضة الإسلامية التي تقود الائتلاف الحاكم، والإسراع في إطلاق برامج التنمية في المناطق التي تشهد تفشي الفقر والبطالة.

وأشارت تقارير إعلامية محلية إلى تسجيل العديد من الإصابات وحالات الإغماء إثر تدخل قوات الأمن في سليانة التي تشهد احتجاجات منذ الأربعاء الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن سليانة تعد من المحافظات التي تشكو من ارتفاع معدلات البطالة.

المصدر: "وكالات"