الهوبي تواصل نجاحاتها وترفع العلم الفلسطيني على قمة أوقيانوسيا

متفرقات

الهوبي تواصل نجاحاتها وترفع العلم الفلسطيني على قمة أوقيانوسيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600809/

تواصل المتسلقة الفلسطينية سوزان الهوبي نجاحاتها اذ تمكنت من الوصول الى قمة أعلى جبل في قارة أوقيانوسيا ورفع العلم الفلسطيني على القمة المسماة هرم كارستنز، الواقعة في جزيرة باباوا، والتي ترتفع عن سطح البحر بـ 4884 متراً.

تواصل المتسلقة الفلسطينية سوزان الهوبي نجاحاتها اذ تمكنت من الوصول الى قمة أعلى جبل في قارة أوقيانوسيا ورفع العلم الفلسطيني على القمة المسماة هرم كارستنز، الواقعة في جزيرة باباوا، والتي ترتفع عن سطح البحر بـ 4884 متراً. ورافق الهوبي في رحلتها هذه المتسلق الأردني مصطفى سلامة الذي رفع علم بلاده أيضاً.

وباعتلائها هذه القمة ترفع الهوبي عدد القمم التي نجحت بالوصول اليها، مسجلة اسمها كأول عربية نجحت بتسلق الكثير من القمم الأعلى في العالم. فقد سبق لها ان تسلقت قمم كليمنجارو التي تعتبر أعلى قمة في افريقيا، وقمة إلبروس الأعلى في أوروبا ومونت بلانك في جبال الألب، وقمة أكونكاغوا في أمريكا الجنوبية وتوبقال، أعلى قمة في جبال أطلس في شمال افريقيا.

وجاء في بيان لسوزان الهوبي ان "مسار الوصول الى هذه القمة يعتبر الأكثر صعوبة للوصول إلى أعلى جبل في العالم، حيث تعتبر منطقة صعبة الوصول للغاية، ويتعين على المرء ان يطير لساعات في إندونيسيا ومع ما يصل إلى 6 محطات قبل أن يهبط في بابوا، ومن هناك تبدأ رحلة شاقة على الأقدام لمدة 6 أيام في غابات  ومستنقعات، وعبور انزلاقات طينية وجدران صخرية، حتى الوصول إلى مخيم القاعدة".

وتضيف المتسلقة العربية حول ما واجهها وفربقها من صعوبات ان "الأحوال الجوية كانت سيئة مع الأمطار الغزيرة المستمرة طوال الوقت، كنا مبللين في كل وقت تحت المطر مما جعل العبور صعبا للغاية، لم نتمكن من تجفيف أي شيء، وكنا نشعر بالبرد على الدوام، ما تسبب بأصابتي بالتهاب الرئتين وجعلني أضعف كل يوم حتى وصلنا إلى مخيم القاعدة"، وفقاً للوكالة الفلسطينية للأنباء "وفا".

وكانت سوزان الهوبي البالغة من العمر 41 عامأً والمقيمة في دولة الإمارات وهي أم لطفلين قد نجحت بتسلق قمة إيفيرست في مايو 2011، مما دفع موقع "والا" الإسرائيلي الى القول ان الهوبي أول سيدة عربية تتمكن من الوصول الى القمة الأعلى في العالم، معتبراً ذلك "إنجازاً جديداً يسجله الشعب الفلسطيني".

وأهدت سوزان الهوبي ابنة مدينة يافا إنجازها هذا "لكل أبناء الشعب الفلسطيني والعربي، وخاصة للسيدات العربيات، اللائي يعملن ليل نهار من أجل الاستقرار والسلام في المنطقة"، فيما تناقلت وسائل إعلام صورتها وهي تقف على رأس الكرة الأرضية وبيديها لافتة تحمل أعلام الدول العربية.

أفلام وثائقية