نتانياهو يقول ان حكومته تريد السلام في ظل تحرك أمريكي لدفع المفاوضات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60069/

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مساء يوم الاحد 19 ديسمبر/كانون الاول ان إسرائيل ترغب بالسلام وإن حكومته تتجه نحو هذا الهدف وليس للحرب. هذا ويبحث يوم الاثنين نائب المبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط ديفيد هيل ورئيس دائرة الشرق الأوسط في البيت الأبيض دان شبيرو مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين سبل إستئناف العملية السلمية.

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مساء يوم الاحد 19 ديسمبر/كانون الاول ان إسرائيل ترغب بالسلام وإن حكومته تتجه نحو هذا الهدف وليس للحرب، محذرا مما أسماه  الهجوم المتواصل على شرعية إسرائيل وأكد أن الهجوم سيستمر بعد التوصل إلى اتفاق سلام.

وأضاف نتانياهو في ندوة حول "محاولات سحب الشرعية عن دولة اسرائيل" أن مصدر الهجوم على  إسرائيل  هو ما حدث في عام 1948 وليس عام 1967، وقال انه يجب على اسرائيل ان تكشف القناع عن الوجه الحقيقي لاعدائها من جهة واظهار المساهمة الاسرائيلية في العالم من جهة اخرى، على حد تعبيره.

من جهة اخرى يبحث نائب المبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط ديفيد هيل ورئيس دائرة الشرق الأوسط في البيت الأبيض دان شبيرو مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين سبل إستئناف العملية السلمية.

وذكر الناطق باسم الخارجية الأمريكية فيليب كراولي إن هيل وشابيرو سيعقدان محادثات مع المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين، وأضاف: "ما زلنا على اتصال مع الطرفين ونخطط لمواصلة الجهود في الأسبوع الحالي، نحن نركز على مضمون القضايا الجوهرية، ونأمل ان نستخدم المحادثات في الأسابيع القادمة من اجل خلق نوع من الزخم يقود الطرفين للعودة الى المفاوضات المباشرة".

وقد أكد مسؤول فلسطيني كبير ان القيادة الفلسطينية لا تقاطع الادارة الامريكية، غير انه شدد على ان المطالب التي وجهت الى الامريكيين واضحة ومحددة.

وكانت القيادة الفلسطينية ولجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية طلبت من الإدارة الأمريكية العمل على وقف النشاطات الاستيطانية الإسرائيلية بما في ذلك القدس الشرقية وتقديم عرض أمريكي واضح فيما يخص الحدود.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية