"سبونج بوب" مطلوب بتهمة تقويض النظام.. ناشطون يسخرون من محاكمة الأطفال في الأردن

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600674/

أثارت قضية محاكمة أطفال امام محكمة عسكرية في الأردن واتهامهم بـ"تقويض نظام الحكم" و"التجمهر غير المشروع" جدلا واسعا في اوساط الاردنيين، حيث سخر ناشطون من الامر على شبكات التواصل الاجتماعي.

أثارت قضية محاكمة أطفال امام محكمة عسكرية في الأردن واتهامهم بـ"تقويض نظام الحكم" و"التجمهر غير المشروع" جدلا واسعا في اوساط الاردنيين، حيث سخر ناشطون من الامر على شبكات التواصل الاجتماعي.

وقد تداول النشطاء على صفحات موقع "فيسبوك" الاجتماعي صورا لشخصيات كرتونية ومنها "سبونج بوب" قالوا انها "مطلوبة لمحكمة أمن الدولة (في الاردن) بتهمة تقويض نظام الحكم"، وذلك تعبيرا عن رفضهم لمحاكمة اطفال لمجرد مشاركتهم في مسيرات سلمية.

وبلغ عدد الأطفال الذين مثلوا أمام محكمة امن الدولة الاردنية بتهم فاقت حجم طفولتهم تسعة اطفال، بينما بلغ مجموع الاطفال الذين القي القبض عليهم 13 طفلا جرى الافراج عنهم بكفالة مالية لتبقى التهم موجهة لهم.

وقال احد الأطفال عقب الافراج عنه أنه تعرض للضرب والشتم على يد رجال الدرك في دوار الداخلية أثناء عملية اعتقاله على الرغم من عدم هتافه و تلفظه بأي شعارات، حسب قوله.

هذا وتنص المادة 37 من اتفاقية حقوق الطفل لعام 1989 والتي صادق عليها الأردن على عدم تعرض أي طفل للتعذيب أو لغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللإنسانية أو المهينة، وأﻻ يحرم أي طفل من حريته بصورة غير قانونية أو تعسفية.

من جهته اعتبر فوزي السمهوري رئيس جمعية "جذور" لحقوق الانسان أن التهم الموجهة للمعتقلين من قبل محكمة أمن الدولة لا تتماشى مع الفعل، وهذه بحد ذاتها انتهاك صارخ لحق الانسان بالتعبير والمثول امام محكمة عادلة.

المصدر: وكالة أنباء "البوصلة" الاردنية