مستشارة الرئيس الايراني: يجب مواجهة الأفكار النمطية المتخلفة التي تكبل المرأة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60065/

أكدت الدكتورة مريم مجتهد زاده مستشارة الرئيس الإيراني لشؤون المرأة في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" اهمية مواجهة الأفكار النَمطية المتخلفة التي تَحُول دون قيام المرأة بادوارها في المجتمعات الإسلامية. كما حذّرت زاده من ما اسمته مخاطر الغزو الثقافي على الأسرة وعلى فهم دور المرأة.

أكدت الدكتورة مريم مجتهد زاده مستشارة الرئيس الإيراني لشؤون المرأة في مقابلة  مع قناة "روسيا اليوم" اهمية مواجهة الأفكار النَمطية المتخلفة التي تَحُول دون قيام المرأة بادوارها في المجتمعات الإسلامية.   كما حذّرت زاده مما اسمته مخاطر الغزو الثقافي على الأسرة وعلى فهم دور المرأة.

وقالت زاده أن مؤتمر المرأة الثالث لدول منظمة المؤتمر الإسلامي يهدف الى توسيع وتعزيز دور المرأة في المشاركة السياسية والاقتصادية والاجتماعية من اجل التوصل الى حلول ناجعة للمشكلات التي تواجهها المرأة في العالم الاسلامي.

كما يتيح المؤتمر فرصة مناسبة للاهتمام أكثر بالاسرة التي هي ركن اساسي في مجتمعات الدول الاسلامية،  إضافة إلى محاولة وضع اسس لتقوية مكانة المرأة ووضعها الاقتصادي والاجتماعي والحقوقي.

وقالت الدكتورة مريم ان الجهود التي بذلت في مجال التعليم بايران اعطت نتائج ايجابية بما يخص محو الامية وتعليم المرأة حتى دخولها الجامعة. وانخفضت نسبة غير المتعلمات في كثير من الدول الاسلامية وهذا كان نتيجة البرامج والخطط التي نفذت، مشيرة الى ان النساء والفتيات المتعلمات بتن يشكلن جزءا كبيرا من الحياة العملية واغلبهن يمتلكن عملا ويسهمن في بناء المجتمعات اقتصاديا.

المزيد في المقابلة المصورة مع الدكتورة مريم مجتهد زاده

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك