اختتام المناورات الكورية الجنوبية قرب جزيرة يون بيونغ وسط احتجاجات جارتها الشمالية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/60061/

افادت قناة "سي ان ان" التلفزيونية الامريكية عن مصدر في وزارة الدفاع الكورية الجنوبية باختتام المناورات التى اجرتها سيئول باستخدام الذخيرة الحية يوم الاثنين 20 ديسمبر/كانون الاول قبالة سواحل جزيرة يون بيونغ المتنازع عليها مع كوريا الشمالية. وقد شاركت في المناورات التى استمرت لعدة ساعات طائرات حربية.

افادت قناة "سي ان ان" التلفزيونية الامريكية عن مصدر في وزارة الدفاع الكورية الجنوبية باختتام المناورات التى اجرتها سيئول باستخدام الذخيرة الحية يوم الاثنين 20 ديسمبر/كانون الاول قبالة سواحل  جزيرة يون بيونغ المتنازع عليها مع كوريا الشمالية. وقد شاركت في المناورات التى استمرت لعدة ساعات طائرات حربية.

وفي السياق ذاته اكد الناطق الرسمي باسم رئاسة الاركان الكورية الجنوبية ان القوات المسلحة الكورية الشمالية لم تتخذ اي خطوات ردا على المناورات التى اجريت في جزيرة يون بيونغ. واوضح المسؤول الكوري الجنوبي ان "الجيش الشمالي رفع مستوى تأهبه واستعداده القتالي خلال المناورات، غير انه لم يقدم على اي خطوات استفزازية"، مؤكدا ان "قواتنا ستحافظ على استعدادها القتالي من اجل الدفاع عن الجزر الشمالية الغربية وحماية سيادتنا".

وكانت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية ذكرت صباح الاثنين ان الجيش الكوري الجنوبي بدأ المناورات رغم تهديد بيونغ يانغ بشن هجمات، وضغط من قبل روسيا والصين لالغائها. وافاد شهود عيان بسماع دوي قصف مدفعي قرب الجزيرة المذكورة.

وكان مجلس الأمن الدولي اخفق في جلسته ليل امس بالتوصل الى اتفاق لنزع فتيل التوتر بين الكوريتين واعلنت مصادر في نيويورك ان المجلس قد يعود للإنعقاد اليوم، فيما اشار المندوب الروسي في الأمم المتحدة فيتالي تشوركين الى تأييد اعضاء المجلس للمبادرة الروسية الداعية الى إرسال مبعوث خاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى كل من بيونغ يانغ وسيئول لدعوتهما إلى ضبط النفس.

بدورها شككت المندوبة الأمريكية سوزان رايس بامكانية تجاوز الخلافات داخل المجلس والتي وصفتها بالحادة.

وأكد أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الأمريكية أدمون غريب في حديث لروسيا اليوم على أهمية الجهود الدولية الرامية إلى إيجاد حل للأزمة بين كوريتين ، متوقعا مواصلة هذه المحاولات.

ونقلت وكالة الانباء الكورية الجنوبية عن مسؤولين عسكريين قولهم ان القذائف التي ستطلق في المناورة ستسقط على بعد أكثر من 10 كيلومترات من الحدود البحرية،  وقال مسؤولون كوريون جنوبيون إن الشمال يقوم باستعدادات عسكرية مماثلة لتلك التي كانت قبل الاشتباك الذي راح ضحيته 4 اشخاص الشهر الماضي، ويزيل اغطية المدفعية على الساحل وينشر بعض بطاريات المدفعية الى الامام.

من جهتها حذرت كوريا الشمالية الغرب الاسبوع الماضي من انها ستهاجم بشدة أكثر اذا مضت كوريا الجنوبية في اجراء المناورات، وقالت الاسبوع الماضي ان اجراء المناورات استفزاز انتحاري. فيما حذرت كل من الصين وروسيا سيئول من اجراء المناورات بينما ساندت الولايات المتحدة حق كوريا الجنوبية في اجراء المناورات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك