الاتحاد الأوروبي يرحب باتفاق الهدنة بين اسرائيل وغزة ويشيد بجهود مصر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600452/

أعرب الاتحاد الأوروبي عن ترحيبه بالتوصل الى اتفاق هدنة ووقف إطلاق النار بين اسرائيل وقطاع غزة، مشيرا الى أن جهوده مستمرة بغية التوصل إلى حل دائم وقيام دولتين يعيش فيهما الفلسطينيون والإسرائيليون بأمن وسلام.

أعرب الاتحاد الأوروبي عن ترحيبه بالتوصل الى اتفاق هدنة ووقف إطلاق النار بين اسرائيل وقطاع غزة، مشيرا الى أن جهوده مستمرة بغية التوصل إلى حل دائم وقيام دولتين يعيش فيهما الفلسطينيون والإسرائيليون بأمن وسلام.

وقالت كاثرين آشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي في بيان صدر لها يوم 21 نوفمبر/تشرين الثاني "أرحب بوقف إطلاق النار في قطاع غزة وإسرائيل، وأشيد بشكل خاص بالجهود التي بذلتها مصر وكل من إلتزم بالتوسط بين الأطراف لضمان التوصل إلى وقف إطلاق النار هذا".

وأضافت المسؤولة ان "الاتحاد الأوروبي سيستمر في جهوده لضمان التوصل إلى حل دائم للوضع الحالي في قطاع غزة، فمن المهم إنهاء كل أشكال العنف وتعزيز الأمن في المنطقة".

من جهته قال رئيس مجلس الإتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي "نرحب بوقف إطلاق النار الذي تم إعلانه في غزة والذي دعا إليه بشدة الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي"، مضيفا أنه من المهم الآن "ضمان تطبيقه والحؤول دون استئناف العنف".

واشار فان رومبوي الى ان "الأحداث التي وقعت في الأيام الماضية تشير إلى ضرورة المضي قدماً باتجاه حل الدولتين مما يسمح للطرفين (الفلسطيني والإسرائيلي) بالعيش بسلام وأمن".

وأكد ان "الاتحاد الأوروبي ما زال مصمماً على الاستمرار في العمل للمساعدة في تحقيق هذا الهدف"،  وجدد التعبير عن أسفه لخسارة أرواح من كلا الطرفين نتيجة اندلاع العنف مقدماً التعازي الى أسر الضحايا.

من جانبه اعتبر المحلل السياسي أحمد رفيق عوض في اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" ان سرعة موافقة اسرائيل على الهدنة جاء للاسباب التالية: اولها عدم توقع اسرائيل ردود فعل المقاومة الفلسطينية اضافة الى هشاشة الجبهة الداخلية الاسرائيلية كما ان الضغط الامريكي لعب دوره، الى جانب ردود فعل بعض الاطراف العربية. واوضح عوض ان اسرائيل دولة تنقض العهود والمواثيق وانها لن تتمكن من الحفاظ على التهدئة لان مشروعها الصهيوني ضد ذلك.

المصدر: يو بي آي

الأزمة اليمنية