البرغوثي: الحرب الحالية على غزة كسرت الحصار السياسي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600337/

اكد مصطفى البرغوثي الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية ان اسرائيل هي من يخرق الهدنة دائما، معتبرا في حديث لـ"روسيا اليوم" ان الحرب الحالية جلبت للفلسطينيين مكاسب كبيرة وكسرت الحصار السياسي وولدت ارادة قوية للوحدة الوطنية.

قال مصطفى البرغوثي الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية في حديث لقناة "روسيا اليوم" من غزة ان اسرائيل هي التي تغدر دائما وتخرق التهدئة كما فعلت ذلك في 12 من هذا الشهر، بينما الجانب الفلسطيني التزم ويلتزم دائما. وأكد ان المهم  هو ان يضمن المجتمع الدولي عدم وجود غدر اسرائيلي للهدنة.

واعتبر البرغوثي ان "اسرائيل فشلت تماما في تحقيق اهدافها من هذه الحرب، فهي لم توقف ولم تكسر ارادة المقاومة، والفلسطينيون لم يريدوا اصلا هذه الحرب، فاسرائيل هي التي بدأتها، لذلك لا معنى ولا قيمة لتبجح ليبرمان بالانجازات".

ولفت الى انه "في هذه المرة، كانت هناك الكثير من العوامل السياسية في صالح الفلسطينيين، من بينها حجم التضامن العربي ووجود توجه كبير نحو الوحدة الوطنية الفلسطينية. والمفاجئة الكبرى كانت الضفة الغربية التي بدأت انتفاضة شعبية مساندة وداعمة لغزة".

واكد ان "هناك توجه حقيقي نحو الوحدة وهذه المرة لا نريد مجرد اتفاقيات وانما تطبيقا فعليا وملموسا. وهذه الوحدة ستكون على اساس المقاومة وحركة التحرر وليس المفاوضات".

كما لفت الى ان "الزيارة الوزارية الى القطاع بمشاركة داوود اوغلو هي تحول نوعي .. والشعوب معنا".

واشار الى ان "الفرق هائل بين ما حصل في الحرب الماضية وما يجري اليوم، فالحصار كسر من الناحية السياسية".

بالاضافة الى ذلك، رأى الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية ان الهدنة باتت قريبة ولكنها لا تعني ان الامور قد انتهت بعد.

للمزيد شاهدوا تسجيل الحديث

الأزمة اليمنية