باريس هيلتون تثير الجدل بافتتاح متجر إكسسوارات في مكة المكرمة

متفرقات

باريس هيلتون تثير الجدل بافتتاح متجر إكسسوارات في مكة المكرمة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600156/

أثار نبأ افتتاح متجر لبيع الإكسسوارات يعود لعارضة الأزياء، المغنية والممثلة الأمريكية باريس هيلتون في مكة المكرمة استياءً كبيراً لدى كثيرين، عبروا عن استنكارهم بواسطة مشاركات في منتديات الانترنت.

أثار نبأ افتتاح متجر لبيع الإكسسوارات يعود لعارضة الأزياء، المغنية والممثلة الأمريكية باريس هيلتون في مكة المكرمة استياءً كبيراً لدى كثيرين، عبروا عن استنكارهم بواسطة مشاركات في منتديات الانترنت، وفقاً لموقع "النشرة الفنية".

وقد تفاعل هؤلاء مع تغريدة هيلتون على صفحتها في موقع "تويتر" حيث أعربت عن سعادتها بافتتاح "المتجر الخامس" الذي تحبه في المملكة العربية السعودية، منوهة بأنه يحمل رقم 42 في سلسلة المتاجر التي تحمل اسمها، ويقع تحديداً في Mecca Mall، وأرفقت صورتين له.

وقد أبدى بعض المعلقين في منتديات الانترنت إعجابهم بأن النجمة الأمريكية، حفيدة كونراد هيلتون مؤسس سلسة فنادق هيلتون الشهيرة افتتحت متجراً في مكة المكرمة. لكن الخبر دفع الكثيرين للتعبير عن استنكارهم لذلك، انطلاقاً من ان مكة أكثر المدن قداسة بالنسبة للمسلمين، ولا يجوز ان يرتبط بها باي شكل من الأشكال أشخاص مثيرين للجدل على غرار باريس هيلتون، نجمة المجتمع المخملي في أمريكا.

ومن دواعي هذا الاستياء هو ان اسم باريس هيلتون البالغة من العمر 31 عاماً قد ورد في أكثر من فضيحة أغلبها ذات طابع جنسي، لا سيما بعد انتشار تسجيل لليلة حمراء جمعتها بمنتج الأفلام الأمريكي ريتشارد آلان الشهير بـ "ريك سالمون"، الذي نشر التسجيل في الشبكة العنكبوتية تحت عنوان "ليلة في باريس".

يُذكر ان وسائل إعلام كانت قد تناولت أنباءً حول اعتناق باريس هيلتون الإسلام قبل حوالي 7 أشهر، وانتشرت صور لها في الانترنت وهي ترتدي الحجاب، ولم يتسن معرفة ما اذا كانت هذه الصورة حقيقية أم لا. لكن "طاهرة"، وهو الاسم الذي اختارته هيلتون لنفسها بحسب هذه الأنباء لم تؤكد ولم تنف الخبر في حينه.

أفلام وثائقية