مجلس الأمن يطالب المتمردين الكونغوليين بوقف إطلاق النار

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600086/

طالب مجلس الأمن الدولي في اجتماع طارئ عقده السبت 17 نوفمبر/ تشرين الثاني، حركة 23 مارس الكونغولية بوقف القتال.

طالب مجلس الأمن الدولي في اجتماع طارئ عقده السبت 17 نوفمبر/ تشرين الثاني، حركة "23 مارس" الكونغولية بوقف القتال.

وكان مسلحو "23 مارس"، مدعومين ببضعة آلاف من المقاتلين الروانديين، بحسب السلطات الكونغولية، قد تمكنوا أمس من كسر مقاومة الجيش. وقصفت مروحيات تابعة للبعثة الأممية في الكونغو مواقع المتمردين في مدينة كيبومبا. ورحب مجلس الأمن بـ"الخطوات النشطة التي قامت بها البعثة لتنفيذ مهمتها، بما في ذلك لحماية المدنيين"، داعيا قوات حفظ السلام إلى مواصلة جهودها.

وجاء في بيان صحفي صادر عن مجلس الأمن أن "أعضاء مجلس الأمن الدولي يستنكرون بشدة استئناف الهجمات من جانب "23 مارس"، ويطالبون بوقفها فورا ووقف التقدم نحو مدينة غوما المركز الإداري لشمال كيفو".

كما طالب مجلس الأمن بـ"الوقف الفوري" لأي دعم خارجي لمتمردي "23 مارس"، معربا عن نيته فرض عقوبات إضافية على زعماء الحركة ومن ينتهك نظام فرض العقوبات ويقوم بتزويد المتمردين بالأسلحة.

وبعد هدوء نسبي استمر بضعة أسابيع بدأ مسلحو "23 مارس" تقدمهم نحو غوما في يوم الأربعاء الماضي. ويزعم ممثلو الحركة أن الأعمال القتالية جاءت ردا على عدوان الجيش الكونغولي، وأن الجيش انتهك الاتفاق الشفهي حول الهدنة في يوم الاثنين الماضي.

المصدر: وكالتا "إيتار- تاس" و"نوفوستي" + "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون