سجن مؤبد بحق أمريكي من أصل بوسني بتهمة التآمر لتفجير مترو نيويورك

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599994/

أصدرت محكمة بروكلين في نيويورك حكما بالسجن المؤبد بحق مواطن أمريكي من أصل بوسني أديس ميدونجانين ( 28 عاما) بعد إدانته في شهر مايو/أيار الماضي بالتآمر لتفجير مترو نيويورك في عام 2009 بتكليف من قادة تنظيم "القاعدة".

أصدرت محكمة بروكلين في نيويورك حكما بالسجن المؤبد بحق مواطن أمريكي من أصل بوسني أديس ميدونجانين ( 28 عاما) بعد إدانته في شهر مايو /أيار الماضي بالتآمر لتفجير مترو نيويورك في عام 2009 بتكليف من قادة تنظيم "القاعدة".

وتم توقيف ميدونجانين الذي ولد في البوسنة (إحدى جمهوريات يوغوسلافيا سابقا والبوسنة والهرسك حاليا)، في عام 2009. وذكرت النيابة أنه كان ينوي تفجير مترو نيويورك بالتآمر مع زميليه الأفغانيين في المدرسة الأمريكية، وهما نجيب الله زازي (27 عاما) وزارين أحمد زاي (27 عاما أيضا). تجدر الإشارة إلى  أن زازي وزاي اعترفا بذنبيهما ووافقا على التعاون مع المباحث، بينما كان ميدونجانين ينكر ضلوعه في محاولة ترتيب الهجوم.

وتشير مواد التحقيق إلى أن المتهمين تدربوا على تصنيع الأجهزة المتفجرة على أيدي مقاتلي "القاعدة" في باكستان، ثم عادوا، بتكليف منهم، إلى الولايات المتحدة لتنفيذ الهجوم. وفي مدينة دنفر في ولاية كولورادو حمّل الثلاثة على حاسبهم الشخصي شرحا مفصلا حول كيفية جمع القنبلة، واقتنوا كمية كبيرة من المواد الكيميائية الصالحة لتصنيع ذخيرة قتالية. وقالت المدعية الحكومية بيريت بيرغر أثناء المرافعات إن "ميدونجانين كان مستعدا لارتداء حزام ناسف وتفجير قنبلة في مترو نيويورك".

وأدانت هيئة المحلفين ميدونجانين في تسع تهم، بما فيها التآمر بهدف استخدام أسلحة الدمار الشامل في الولايات المتحدة ودعم منظمة إرهابية وقتل جنود أمريكيين في أفغانستان. من جانبهم، أكد محامو ميدونجانين أنه أبدى رغبة للقتال في صفوف حركة "طالبان" في أفغانستان فعلا لأسباب أيديولوجية، ولكنه لم يوافق على تنظيم تفجيرات في نيويورك، حيث يقيم أفراد عائلته منذ فترة طويلة.

المصدر: وكالة "إيتار- تاس" + "روسيا اليوم"