رئيس الاتحاد الدولي للأكراد: تعرض السجناء السياسيين الاكراد للخطر سيكون له عواقب وخيمة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599599/

أكد رئيس الاتحاد الدولي للجمعيات الكردية في لقاء مع قناة "روسيا اليوم"، أن تعرض السجناء السياسيين الأكراد للخطر سيكون له عواقب وخيمة.

أكد رئيس الاتحاد الدولي للجمعيات الكردية في لقاء مع قناة "روسيا اليوم"، أن تعرض السجناء السياسيين الأكراد للخطر سيكون له عواقب وخيمة.

س – منذ أكثر من شهرين والسجناء السياسيون في تركيا مستمرون في الإضراب عن الطعام. ماهو أفق هذا التحرك؟

ج - مطالب السجناء السياسيين هي اطلاق سراح الزعيم الكردي عبد الله اوجلان على اعتبار أنه رمز للقضية الكردية ولاعب مهم في عملية الاستقرار والتفاوض. المطلب الثاني هو الاعتراف باللغة الكردية والسماح للمحامين باستخدام اللغة الكردية في المحاكم . ونحن اكراد روسيا ندعم ونؤيد مطالب السجناء السياسيين في السجون التركية، ولكن للاسف السلطات التركية تناور كثيرا في ما يتعلق بقضايا الاكراد فهي تطلق الوعود ولكن لم يتحقق شيئا في هذا المجال الى الان، وهذا ما يزيد الامور تعقيدا، وعلى السلطات التركية ان تدرك ان تعرض السجناء السياسيين الاكراد للخطر سيكون له عواقب وخيمة.

س – ما هو الدور الذي يمكن أن تقوم به حكومة كردستان العراق في هذا الشأن لا سيما وأن هناك علاقات لا بأس بها بين حكومة كردستان العراق والحكومة التركية؟

ج - نعم هناك علاقات بين حكومة اقليم كردستان العراق والحكومة التركية  لكن هذه العلاقات تتركز في المجال الاقتصادي، في مجالات التجارة والنفط ، ونواب حزب السلام والديمقراطية ينتظرون تحركا من السيد مسعود بارزاني ، على اعتبار ان حكومة اقليم كردستان تطالب بشكل دائم الحكومة التركية العمل على حل القضية الكردية بالطرق السلمية، ونحن نتمنى ان تعالج هذه القضية بالطرق السلمية ايضا، ولكن عبر الاتحاد الاوروبي وهيئة الامم المتحدة .

س – ما يجري في المنطقة مثل سورية والعراق هل له تأثير على القضية الكردية في تركيا؟

ج - بالطبع القضية الكردية تتأثر بما يجري في الدول المجاورة  وفي المنطقة عموما، وخصوصا في سوريا، ونحن مع تنحي الرئيس الأسد عن السلطة في سورية ولكن بالطرق السلمية وليس بالعمل العسكري وإراقة الدماء، وعلى الشعب السوري وحده أن يقرر مصيره ومصير السلطة، وكما تعلمون أنه نظرا للاوضاع المتأزمة في سورية فان المناطق ذات الأغلبية الكردية في سورية يسيطر عليها الأكراد أنفسهم ولكن ليس لمساندة السلطات السورية أو المعارضة، بل من أجل الحفاظ على الاستقرار والأمن وتسيير أمور المواطنين .

فيسبوك 12مليون