عقوبات أوروبية ضد حكومة غباغبو في ساحل العاج

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59945/

تبنى الاتحاد الاوروبي في ختام قمته المنعقدة في بروكسل اليوم حزمة عقوبات ضد الرئيس المنتهية ولايته في ساحل العاج لوران غباغبو ومساعديه. وتتضمن حزمة العقوبات وقف منح تأشيرات الدخول لدول الاتحاد الأوروبي، وتجميد الأرصدة المالية لكل من يرفض تنفيذ تعليمات الرئيس المنتخب الحسن وتارا.

تبنى الاتحاد الاوروبي في ختام قمته المنعقدة في بروكسل اليوم حزمة عقوبات ضد الرئيس المنتهية ولايته في ساحل العاج لوران غباغبو ومساعديه.
وتتضمن حزمة العقوبات وقف منح تأشيرات الدخول لدول الاتحاد الأوروبي، وتجميد الأرصدة المالية لكل من يرفض تنفيذ تعليمات الرئيس المنتخب الحسن وتارا.
من جهتها حمّلت كاترين آشتون المنسقة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي  مسؤولية الأزمة السياسية في ساحل العاج لمن قالت إنهم يعرقلون انتقال السلطة السلس إلى الرئيس المنتخب الحسن وتارا.

من جانبه هدد الرئيس الفرنسي نيكولا سركوزي بتفعيل العقوبات ضد لوران غباغبو ما لم يتخلى عن السلطة قبل نهاية الأسبوع الحالي.
هذا وقد اندلعت اشتباكات في16 ديسمبر/كانون الأول بين أنصار المعارضة ورجال الأمن في مدينة أبيجان بساحل العاج، مما أسفر عن مقتل 20 شخصا وإصابة عدد آخر بجروح، جراء إطلاق النار من قبل رجال الشرطة.

الأمم المتحدة تدعو غباغبو للتنحي

من جانبه دعا بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة لوران غباغبو  وأنصاره للسماح للرئيس المنتخب الحسن واتارا بتولي مهام منصبه.
وقال بان كي مون في مؤتمر صحفي عقد بمقر الأمم المتحدة يوم الجمعة 17 ديسمبر/كانون الأول إن "جهود لوران غباغبو وأنصاره للبقاء في الحكم وإهمال إرادة الشعب غير مقبولة"، مشيرا إلى أن "نتائج الانتخابات معروفة، وكان هناك فائز واضح، ولا توجد خيارات أخرى". وأكد المسؤول الأممي على ضرورة تجنب تفاقم الوضع في ساحل العاج.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك