مسؤول حزبي فلسطيني: التصعيد الاسرائيلي سيستمر ولكنه لن يتحول الى عملية كبيرة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599395/

قال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان التصعيد الاسرائيلي ضد قطاع غزة سيستمر ولكنه لن يتحول الى عملية عسكرية كبيرة، معتبرا ان وراءه اجندات انتخابية داخل اسرائيل.

قال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض في حديث لقناة "روسيا اليوم" من غزة يوم الاحد 11 نوفمبر/تشرين الثاني، موضحا اسباب التصعيد الاسرائيلي الاخير ضد قطاع غزة، قال ان "التصعيد سيستمر على هذه الوتيرة، ومن الواضح ان حكومة نتانياهو تحضر للانتخابات البرلمانية القادمة على حساب دماء الشعب الفلسطيني، وهناك جنوح يميني في الانتخابات الاسرائيلية اذ يتسابق السياسيون الاسرائيليون للوصول الى مقاعد الكنيست على حساب دماء الفلسطينيين".

واشار الى ان "هناك ازمة داخلية تعيشها حكومة نتانياهو على المستويين الاقتصادي والاجتماعي يريد ان يصدرها للخارج. وهناك اصرار من القيادة الفلسطينية على التوجه الى الامم المتحدة.. ويندرج التصعيد في هذه المرحلة في اطار ارباك القيادة الفلسطينية وارباك هذه الخطوة".

كما اعتبر العوض ان التصعيد يندرج كذلك في اطار سعي الحكومة الاسرائيلية الى "احراج القيادة المصرية ووضع الرئيس محمد مرسي في وضع الاختبار"، حسب تعبيره.

واعرب عضو المكتب السياسي عن رأيه بأن "التصعيد سيستمر، ولكنه لن يتحول الى عملية كبرى، وسيبقي قطاع غزة على صفيح ساخن لايهام الناخب ان نتانياهو وليبرمان هما القادران على تحقيق الامن للاسرائيليين".

يمكنكم الاطلاع على تفاصيل الحديث في تسجيل الفيديو