مصر .. رسامو "غرافيتي" استفزوا إسلاميين لكتابتهم آيات قرآنية على الجدران

متفرقات

مصر .. رسامو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599387/

تعرض رسامو "غرافيتي" مصريون لهجوم من قبل متشددين إسلاميين بعد ان أقدموا على كتابة آيات قرآنية على أحد جدران شارع "محمد محمود"، في محاولة لمخاطبة تيارات إسلامية "تحتكر الدين وتكفّر كل من يعارضها"، حسب اعتقاد الفنانين.

عبر عدد من رسامي الـ "غرافيتي" في مصر عن موقفهم الرافض لتيارات إسلامية تتهم معارضيها بالكفر والإلحاد، وذلك بكتابة الآيتين رقم 204 و205 من سورة (البقرة) حيث يقول الله في كتابه الحكيم {وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ } .. {وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللَّهُ لاَ يُحِبُّ الْفَسَادَ }.

وقام الرسامون بكتابة هاتين الآيتين على أحد جدران شارع محمد محمود، وخصصوا مساحة عريضة شملت صور شهداء ومصابي ثورة "25 يناير"، وذلك بمثابة رسالة للإسلاميين الذين يرى كثيرون انهم "يحتكرون الدين".

ولم يكتف رسامو الـ "غرافيتي" بذلك بل رسموا ايضا "قبلة" يحيط بها ملتحون وألحقوها بالحديث الصحيح "إِنَّ اللَّهَ لا يَنْظُرُ إِلَى صُوَرِكُمْ وَأَمْوَالِكُمْ وَإِنَّمَا يَنْظُرُ إِلَى قُلُوبِكُمْ وَأَعْمَالِكُمْ". وحول هذا الأمر قال الرسام محمد الصيفي لصحيفة "المصري اليوم" انه ومن معه قاموا بهذا العمل بهدف "مخاطبة التيارات الإسلامية".

لكن المنتمين لهذه التيارات الاسلامية، لا سيما المشاركين في "مليونية الشريعة الإسلامية"، رأوا في هذا العمل الفني استفزازاً لهم، مما أدى الى حدوث تلاسن مع الرسامين الذين توافدوا على شارع "محمد محمود" تزامناً مع بداية "المليونية" لحماية ما كُتب على الجدران  من آيات، خشية تعرضها للإتلاف على يد الإسلاميين.

وقد تعرض الرسامون الى هجوم من قِبل الإسلاميين المتشددين ، كما تشير "المصري اليوم"، مما اضطرهم الى الاستنجاد بزملائهم لحمياتهم وحماية الآيات القرآنية والحديث النبوي الشريف من أيد قد تطالها.

أفلام وثائقية