عمرو يؤكد لميقاتي وسليمان حرص مصر على التواجد في لبنان بقوة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599119/

التقى وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو الاربعاء 7 نوفمبر/تشرين الثاني رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي والرئيس اللبناني ميشال سليمان كل على حدة وبحث معهما الأوضاع الراهنة في المنطقة وسبل تعزيز العلاقات الثنائية.

التقى وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو يوم الاربعاء 7 نوفمبر/تشرين الثاني رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي والرئيس اللبناني ميشال سليمان كل على حدة وبحث معهما الأوضاع الراهنة في المنطقة وسبل تعزيز العلاقات الثنائية.

ووصف عمرو اللقاء مع ميقاتي بـ "المثمر جدا"، قائلا للصحفيين أنهما "اتفقا على استمرار الاتصال في الفترة المقبلة بهدف التشاور بين البلدين في مختلف القضايا التي تهمنا سواء على الصعيد الثنائي أو الإقليمي".

واوضح: "ستعقد في القريب العاجل اجتماعات اللجنة العليا اللبنانية-المصرية وسنعمل على توثيق هذه العلاقات ومضاعفتها وقيام تبادل في ما بينها، وقد تحدثنا في هذا الصباح مع معالي وزير الخارجية(اللبناني) بشأن السياحة وتنشيطها ما بين الدولتين وسائر الدول".

وحول الازمة السورية اكد عمرو ان "توحيد المعارضة السورية بالنسبة لمصر هو موضوع مهم جدا، فالمعارضة، لو توحدت في ظل مبادئ معروفة وواضحة، فهذا سيساهم في عملية التوصل الى حل للمأساة السورية".

وأضاف: "نحن في مصر كنا بدأنا اللقاءات مع مختلف أطراف المعارضة السورية ، بما فيها معارضة الداخل، لأنها جزء ومكون مهم جدا من المعارضة السورية، ونحن ندفع باتجاه توحيد المعارضة".

والتقى وزير الخارجية المصري في وقت سابق الرئيس اللبناني العماد ميشال سليمان، واكد له دعم مصر الكامل للجهود التي يبذلها لتحقيق الاستقرار في لبنان وبناء التوافق وتعزيز الحوار بين مختلف الأطراف والطوائف.

هذا واعلن عمرو رشدي المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية أن الوزير عمرو أكد لسليمان "حرص مصر الكامل على التواجد في لبنان بقوة وبذل كل جهد يدعم استقرار لبنان الشقيق"، منوها بأن ثورة يناير "أعادت للدور المصري على الساحة الدولية زخمه وعنفوانه وتفاعله الجاد مع جميع القضايا العربية، وفي مقدمتها الوضع في لبنان الشقيق"، كما أكد "ثقة مصر في قدرة الشعب اللبناني على تخطى جميع العقبات التي قد تعترض طريقه".

من جانبه، أعرب سليمان عن ترحيبه بزيارة وزير الخارجية المصري، وطلب منه نقل تحياته الى الرئيس محمد مرسي وأيضا امتنانه الكبير لرسالة الدعم التي حملها الوزير من مصر، كما أعرب عن سعادته بعودة مصر للتفاعل المثمر مع قضايا الأمة العربية.

ونوه بـ"الاستقرار الذي بدأت تنعم به مصر وبالتحول الى الممارسة الديمقراطية".

المصدر: وكالات